أهم انجازات الملك سلمان 1438/1437 حزم وبناء

أهم انجازات الملك سلمان 1438/1437 حزم وبناء

جوجل بلس

محتويات

    جعل الملك سلمان له بصمةً قوية من الانجازات خِلال فترة حُكمه، لذلك نذكر اهم انجازات الملك سلمان 1437/1438 حزم وبناء ذلك الشعار الذي اتّخذه للرّقي بالمملكة العربية السعودية، وانقذ بهذا الشعار السعودية من الافلاس، فالملك سلمان بن عبد العزيز تولى حكم المملكة خلفًا للملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز رحمه الله، وقد كان للملك سلمان الفضل الكبير بشعارِه “حزم وبناء” في رُقي المملكة فقد قام بالعديد من الانجازات على الصعيد الداخلي للمملكة والصعيد الخارجي، وقام بإصدار الكثير من القرارات والأوامر الملكيّة التي كان لها فضل كبير على التغيير في المملكة وأهميّة في تطورها ورقيها، فقد كان من اهم الأعمال التي قام بها داخليًا رفع الاعتماد الكامل على النفط في البلاد واستغلال موارد أخرى، كما له فضل في الصعيد الخارجي بالقيام بعملية عاصفة الحزم وإعادة الأمَل في اليمن للحفاظ على شرعيّة الحكم الاسلامي السُني فيها لليمنيين من أطماع صالح والحوثي والإيرانيين، وإعلان التحالف الإسلامي لمكافحة الارهاب على المستوى العربي والاسلامي، لهذا في مقالنا نستعرض أهم انجازات الملك سلمان 1437/1438 حزم وبناء.

    انجازات الملك سلمان بن عبدالعزيز

    مَع مُرور عام عَلى تَولّي الملك سلمان بن عبد العزيز حُكم المَملكة بعد رحيل الملك عبد الله بن عبد العزيز رحمه الله، فَقد استَطاع الارتقاء والتّطوير بجمِيع المَجالات السياسية، والاقتِصَاديّة، والعسكرية، والاجتماعية فِي المَملكة، ولهُ العديد من الإنجَازات عَلى الصّعِيد الدّاخلي، والصعيد الخارجي، والتِي تَهُمّ المُواطن السعودي أولََا وتهمّ الأمّة الإسلامية والعربية بأسرها، فَفِي فَترة زمنيّة قَصِيرة استطَاع الملك سلمان حفظه الله أن ينقِلَ المملكَة مِن مَرحلة إلى مَرحلة أعلى، والتِي أصبَحت بِها المملكة العربية السعودية الدولة العربية الأولى التي لها ثِقَلها، وأهميّتها وتأثيرها عَلى جَمِيع دُول العالم بَعد المراحل التي استطاع فيها الملك سلمان بالنّهوض بالمملكة العربية السعودية في كافّة المجالات.

    ابرز القرارات الملكية التي تم اتخاذها في الايام الاولى لتوليه الحكم

    عِند تَولّي الملك سلمان مَقالِيدَ الحُكم فِي المملكة، قَام بإصدَار العديد من القرارات الهامّة، ومِن أبرزها وأهمّها هُو حلّ نحو 12 مَجلساً وكياناً، وتأسِيس مَجلسين اثنين، وهما:

    • الأول: مَجلس الشّؤون السياسيّة والأمنيّة، بِرئاسَة ولي العهد نائب رئيس مَجلس الوزراء وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف.
    • والثاني: مجلس الشّؤون الاقتصادية والتّنمِية، برئاسة ولي ولي العهد وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان.

    وهَذا القرار إنّما جَاء بِهَدف تَحدِيد المَسؤوليّات ومَعرِفة مَواطِن التّقصير في الأداء، و خُطوةََ للإرتقاء بالأداء العام للدّولة، وتشخيص المعوّقات والعراقيل التِي تُواجه الأداء الحكومي، جرّاء تشعّب الإجراءات في أكثر مِن مجلس، ولم ينسَ خادم الحرمين أوضاع العامِلين فِي الأجهزة التي تمّ حلّها، بل شكّل لجنة فنيّة مِن جِهات عِدّة لدراسة وضع هؤلاء العاملين، ودَمجُهم في مؤسسات الدولة.

    • ومن انجازاته أنّه حَوّل الرياض إلى عَاصِمة للقرار العربي.

    عَلى مدار 100 يوم، مُنذ تَولّي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، مقاليد حكم البلاد، لَم يتوقّف إصدار القرارات والأوامر الملكيّة على الصعيد المحلي، وذلك بجوار القرارات المصيرية على الصعيدين السياسي والاقتصادي، بلغ مُجملها 50 أمراً ملكياً، كمَا تضمّنت الأوامر الملكية إعادة تشكِيل مجلس الوزراء عبر تغيير وزراء عدد من الحقائب الخدمية وحتى السيادية، شملت أمراء ومواطنين.

    انجازات الملك سلمان بن عبدالعزيز في المجالات الداخلية

    اهتمّ الملك سلمان بن عبد العزيز بالأحداث الدّاخِلية خلال المئة يوم الأولى له من البيعة، وأصدر المِيزانيّة الجَدِيدة التي تَرافَقت مَع استراتيجية التحوّل الوَطني، فِي خطوات جديدة وغير مسبوقة لإنهاء اعتِمَاد الدّولة على النفط كَمصدر وحيد لدخل البلاد، ومن بين هذه الإنجازات أيضََا:

    • افتتاحه المؤتمر العالمي الثاني عن تاريخ الملك عبدالعزيز الذي نظّمته جَامِعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، مُدشّناً خِلال الحفل مشاريع الجامعة المُنجزة التي شملت مبَاني تعليمية في كل من المدينة الجامعية بالرياض، وفروعها ومعاهدها العلمية فِي مُختلف مناطق المملكة، بقيمة إجمالية بلغت حوالي 3 مليارات و235 مليون ريال.
    • كما تفضل خادم الحرمين بوضع حجر الأساس لعدد من مشروعات الجامعة إلكترونياً، التعليمية والخدمية والتقنية في المدينة الجامعية بالرياض وفروع الجامعة ومعاهدها العلمية في مختلف مناطق المملكة بقيمة إجمالية بلغت 8 مليارات و590 مليون ريال.
    • كذلك دشن الملك سلمان متحف تاريخ العلوم والتقنية في الإسلام الذي أنشأته الجامعة بالتعاون مع معهد تاريخ العلوم العربية والإسلامية بجامعة فرانكفورت في ألمانيا.
    • كما رَعى خَادم الحرمين حفل افتتاح معرِض ونَدوات تاريخ الملك فهد بن عبدالعزيز “الفهد .. روح القيادة” التي نظّمها أبناء وأحفاد الملك فهد بالتّعاون مَع دارة الملك عبدالعزيز، وذَلِك في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمَعارض.
    • افتتح الملك سلمان مشروع تطوير حي البجيري في الدرعية، الذي أنهت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض تنفيذه ضمن برنامج تطوير الدرعية التاريخية.
    • كما رعى خادم الحرمين حفل تأسيس مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، بتدشين ووضع حجر الأساس للمقر الدائم للمركز الذي يقوم بتوحيد الأعمال الإنسانية والإغاثة التي تقدمها المملكة، معلناً تخصيص مليار ريال للأعمال الإغاثية والإنسانية لهذا المركز، إضافة إلى ما سبق أن وجّه به بتخصيص ما يتجاوز مليار ريال استجابة للاحتياجات الإنسانية والإغاثية للشعب اليمني الشقيق.
    • وشَملت رِعَاية خادم الحرمين الشريفين افتتاح عَدد مِنَ المّشروعات الطبية في وزارة الحرس الوطني، شملت مستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال، ومركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية والمختبر المركزي.

    انجازات الملك سلمان في توسعة الحرمين الشريفين

    لعِب المَلِك سلمان دورََا كبيرََا فِي تَوسِعَة الحَرمَيين الشّريفين، حيثُ قَام بِزيارة المسجد الحرام في مكة، وأدّى رَكعتيّ السّنة دَاخِل الكعبة المُشرّفة، وغَسل جِدارها، وتفقّد المراحل التي يتمّ فِيها رفع الطاقة الاستيعابيّة للمَطاف، واطّلع على مُخطّطات واللوحات التوضيحية للمشروع، ومراحِل تَنفِيذ مَشرُوع توسعة الحرم المكي، وما تمّ إنجازه والعناصر المرتبطة به، وإليكُم بعض الإنجازات الأخرى:

    • وفي شهر رمضان المبارك، رعى خادم الحرمين الشريفين في مكة المكرمة حفل وضع حجر الأساس لمشروع “خير مكة” الاستثماري الخيري العائد لجمعية الأطفال المعوقين، واطلع في مقر إقامته بالمدينة المنورة على العرض الخاص لمشروعات توسعة الحرم النبوي والمنطقة المركزية، وشاهد مجسمات ومخططات لمشروعات توسعة المسجد النبوي، ودرب السنة الذي يربط الحرم النبوي بمسجد قباء، وتوسعة مسجد قباء، إضافة إلى مشروع دار الهجرة، وما تشتمل عليه تلك المشروعات من شبكة للنقل وتفريغ الحشود.
    • وتضمنت جهود الملك سلمان بن عبدالعزيز في رعايته لمسيرة الوطن ومصالح المواطنين، افتتاحه مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي الجديد في المدينة المنورة، الذي تبلغ طاقته الاستيعابية 8 ملايين مسافر سنوياً في المرحلة الأولى، سترتفع إلى 18 مليون مسافر سنوياً في المرحلة الثانية، أما المرحلة الثالثة من المخطط الرئيس فستوفر أكثر من ضعف السعة الاستيعابية للمطار لتتجاوز 40 مليون راكب سنوياً.
    • كما دشن خادم الحرمين 5 مشروعات ضمن التوسعة السعودية الثالثة للمسجد الحرام في مكة المكرمة، تشمل مبنى التوسعة والساحات والأنفاق ومبنى الخدمات والطريق الدائري الأول، وتفضل خادم الحرمين الشريفين بضغط زر تدشين مشروع مبنى توسعة المسجد الحرام المكون من ثلاثة أدوار على مسطح بناء يبلغ 320،000 متر مربع يستوعب 300،000 مصل، إلى جانب تدشينه ساحات التوسعة التي تبلغ مسطحاتها 175،000 متر مربع، وتتسع لحوالي 330،000 مصل، وأنفاق المشاة التي تضم خمسة أنفاق للمشاة لنقل الحركة من الحرم إلى منطقة الحجون وجرول، وخصص أربعة منها لنقل ضيوف بيت الله الحرام، فيما خصص الخامس للطوارئ والمسارات الأمنية.
    • وشملت المشروعات أيضاً مشروع مجمع الخدمات المركزية، وتشمل محطات الكهرباء والمولدات الاحتياطية وتبريد المياه وتجميع النفايات والخزان ومضخات مياه مكافحة الحرائق، ومشروع الطريق الدائري الأول الذي يقع داخل المنطقة المركزية ويمتد بطول 4600 متر بثلاثة مسارات في كل اتجاه.

    انجازات الملك سلمان للشباب

    فَقد اهتمّ المَلِك سلمان بن عبد العزيز حَفِظه الله اهتمامََا كبيرََا فِي الثّروة الحقيقة لكل دولة، وهِي فئة الشباب، حيثُ أنّه خلال رعايته لحفل افتتاح مُؤتمر مكة المكرمة السادس عشر الذي نظّمته رابطة العالم الإسلامي، قَام الملك بالتأكيد عَلى دور الشباب وأنهّم الثروة الحقيقة لكُل أمة، فهُم الأغلبية عدداً، والطاقة الناشِطَة المُتجدّدة دوماً، التي تُمثّل عَصب التنمية وذخيرتها، فِي عالم يشتدّ فيه وطِيس التنافس بين الأمم لبناء حضارتها على اقتصاد المَعرفة الذي أصبح لغة العصر بِلا مُنازع، ومن يتخلف فقد حكم على نفسه بالقعود خلف مسيرة القافلة.

    ومن أبرز قراراته الحكِيمَة:

    • تعيين شابين حازمين هُما: الأمير محمد بن نايف ولياً للعهد، والأمير محمد بن سلمان ولياً لولي العهد، وهُو القَرار الذي تباشر به السعوديون، لجهة أن الأميرين المعينين من جيل الشباب، وبهذا يكُون الأمير محمد بن نايف أوّل حفيد للملك المؤسس يتبوأ ولاية العهد.
    • وإعادة هيكلة الدولة وضخّ الدماء «الشابة» في مفاصلها.
      وفي التاسع من شهر ذي الحِجّة الماضي، وصل خادم الحرمين إلى منى للإشراف المباشر على راحة حجاج بيت الله الحرام، وما يُقدّم لهم من خدمات وتسهيلات ليؤدوا مناسكهم بكل يسر وسهولة وأمان، وليطمئنّ على جميع مراحل الخطة العامة لتنقلات الحجاج في المشاعر المقدسة.
    • كما تفقد المسجد الحرام عقب سقوط إحدى الرافعات على جزء منه، مَا نتج عَنه سقوط عدد من الشهداء والمصابين، حيثُ ناقش مع المسؤولين مُسببات الحادِث وآثارها.
    • وتثبيتاً لما مضت عليه المملكة العربية السعودية منذ تأسيسها أكّد خادم الحرمين الشريفين أن هذه الدّولة في خدمة البيتين الحَرمين الشريفين، قائلاً: “يشرُف ملكها أنه خادم الحرمين الشريفين، وهذا منذ عهد الملك عبدالعزيز إلى اليوم والحمد لله مكة تهمنا قبل أي مكان في الدنيا، هي والمدينة المنورة”.
    • كما زار مستشفى النور التخصصي في مكة المكرمة، حيثُ اطمأنّ على صحة المصابين من عدة جنسيات، شملت الجنسية الإيرانية والتركية والأفغانية والمصرية والباكستانية، ومواسياً لهم ومُستمعاً إلى حالاتِهم الصّحية والعلاجية.
    • وقَد أعاد الابتسامة لترتسم على وجُوه مُصابيّ حَادث سقوط الرافعة بَعد أن وجّه بتكفل الدّولة نفقات أداء مَناسكهُم فِي المشاعر المقدسة، ذلك ما أعاد في قلوبهم الأمل في أداء فريضة انتظروها سنوات طوال.

    انجازات الملك سلمان في رعاية المبتعثين

    ظَهرت انجازات الملك سلمان ورعايَته للمُبتعِثين عِند زِيارته للولايات المتحدة الأمريكية، حيثُ أمر خَادم الحرمين الملك سلمان بإلحَاق الطلبة والطالبات الدارسين حاليََا على حسابهم الخاص في الولايات المُتحدة الأمريكية بِالبِعَث التعليمية ضِمن بَرنامج خادم الحرمين الشريفين للإبتعاث الخارجي، مِمّن استوفى شُروط وضَوابِط إلحاق الطلاب الدارسين على حسابهم في الخارج، وتحمّل الدّولة اعتبارََا من تاريخه نفقات علاج المواطنين والمواطنات الذين يعالجون حاليََا مِن أمراض مُستعصية على نفقتهم الخاصة في الولايات المتحدة الأميركية.

    انجازات الملك سلمان على المستوى الخارجي

    كان للمَلك سلمان العديد مِنَ الإنجَازات الخارجية أهمها:

    • عملية عاصفة الحزم كأحد أهم إنجازات الملك سلمان، وإعلانه للجميع أنّ المملكة لن تقبل أي تهديد من أيّ نوعٍ بالقرب من حدودها، وأنّها ستقِف بِجَانب الشعب اليمني الشقيق ضدّ الانقلابيين الحوثيين على الشرعية، فأمر ببدء «عاصفة الحزم» التي استمرت نحو 4 أسابيع، وبعد انتهاء الأهداف التي انطلقت من أجلِهَا العاصفة، بدأت مرحلة «إعادة الأمل» للشعب اليمني السعيد.
    • اهتمام الملك سلمان بالقضية الفلسطية وقد وضعها في مقدمة اهتماماته واظهر موقف المملكة العربية السعودية انه سوف يظل كما كان دائمًا، مستندًا إلى ثوابت ومرتكزات تهدف جميعها إلى تحقيق السلام الشامل والعادل في المنطقة على أساس استرداد الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني بما في ذلك حقه المشروع في إنشاء دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
    • أمّا بالنسبة للأزمة السورية إنّ مَوقِف المملكة العربية السعودية سيظلّ كَما هُو وهو مُحاربة الإرهابيين والأنظمَة الفاسدة، وإنها تبذُل الجُهود لإنهَاء الأزمة السورية التي يجب أن تستند إلى إعلان مُؤتمر جنيف الأوّل، وقَال كلمته المشهورة في المؤتمر: «لا نَستطِيع تَصوّر مُشاركة من تلطّخت أياديهم بدماء الشعب السوري في تحديد مستقبل سوريا»
    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ أهم انجازات الملك سلمان 1438/1437 حزم وبناء:

    تعليقات الزوار

    • روز 7:41 م

      وايد وايد حلوه

    • فهد محمد 5:40 م

      عاجبتي واجد معلوماتكم وابي الافضل

    اترك تعليقاً