تحركات الجنين وموعدها

تحركات الجنين وموعدها

جوجل بلس

محتويات

    يحدث الحمل نتيجة تلقيح بويضة في رحم المرأة بحيوان منوي، فتصبح بويضة مخصبة يطلق عليها اسم الزايجوت، تمر هذه البويضة بمراحل عديدة متتالية حتى يصبح جنين متكامل مكتمل النمو، لكن الجنين في بداية الحمل يكون في موضع سكون لا يتحرك، تبدأ الأم الحامل تلاحظ حركة الجنين في بطنها في الشهر الخامس من الحمل وما بعد ذلك، فيما تعتقد النساء الحوامل حديثات الحمل واللاتي لم يسبق لهن الحمل بأن الجنين يتحرك في الاشهر الأولى وهذا الاعتقاد خاطيء إن حركة الجنين الملحوظ تبدأ في الشهر الخامس أي الأسبوع العشرين من الحمل، وفي هذا المقال سنتحدث لكم عن تحركات الجنين في بطن الأم .

    تحركات الجنين

    يمكن للأم الشعور بأول حركة للجنين داخل بطنها خلال الأسابيع من 20 إلى 22 من الحمل اي قرابة الشهر الخامس، وتسمى هذه الحركة بـ ” الرفة “، في البداية تشعر الأم بحركة الجنين التي أشبه ما يمكن وصفها بتموجات أو فقاعات،قدتكون الحركة نشطة منذ البداية، فيما لا تشعر بعض الأمهات بالحركة حتى الشهر السادس من الحمل، لكن غالبية الأمهات يؤكدن على أنه قد يحدث التباس بين حركة الجنين وحركة الامعاء والعضلات داخل الجسم حول الشهر الخامس من الحمل، أما بالنسبة لحركة الجنين فهي مؤشر يرشدنا إلى حالات الأم والطفل الصحية، بشكل خاص في حالة التشنج العضلي، حيث أن حركة الجنين النشطة دلالة واضحة على صحة الجنين، لكن حتى الطفل صحيح الجسم لا يمكنه التحرك بنشاط طيلة اليوم .

    بإمكان الأم الحامل حث الجنين على الحركة وذلك من خلال التربيت على البطن أو فركه بشكل خفيف في حالة سكونه.

    في حالة توقف حركة الجنين لفترة طويلة من الزمن قد يكون الحمل كاذباً أو حالة موت الجنين، أما في حالة الحمل الذي فيه خطر فإن حركة الطفل تكون قليلة وغير نشطة، لكن يمكن قياس نبضات قلبه باستخدام آلة تخديرية تسمى ” علامة التنبه بالحركة ” حيث إن قلة الحركة تنذر بضعف الجنين وربما موته، لذلك يتوجب منح الأم الحامل رعاية صحية فورية.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ تحركات الجنين وموعدها:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً