تعبير عن زمن الطفولة للصف الخامس

تعبير عن زمن الطفولة للصف الخامس

جوجل بلس

محتويات

    تعبير عن زمن الطفوله للصف الخامس، شَامل بِالعناصر والأَفكار، أَيام الطفوُلة هي من أجمل الأيام التي تُراود ذاكرتنا، فمن منا لا يتمنى أن يعود طفلاً، لا يقلق ولا يفكر بشئ، يفعل ما يريد دون عتاب أو لوم عليه، يحمل قلباً أبيضاً نقياً صافياً لا تشوبه شائبة، خالياً من هموم الحياة ومشكلاتها ومسؤولياتها .

    الطفولة من أجمل مراحل الحياة، فيها لا تفارق الإبتسامة وجوهنا، لا نهتم سوى بألعابنا ولهونا ومرحنا وفرحنا، لا ندرك خطورة أو صعوبة ما حولنا من الأمور الحياتية .

    الأطفال هم عطر الحياة وروحها، ووجودهم في حياة الأسرة، ينيرها ويضيئها بالفرح والسعادة والسرور، فمن ينل في قلبه هما أو حزنا، يتذكر أيام الطفولة، حتى يرى نفسه يضحك ويبتسم ويتناسى كل ما ألم به من مصائب، في هذا المقال نقدم لكم طلابنا الأعزاء موضوع تعبير عن زمن الطفولة للصف الخامس الإبتدائي .

    موضوع تعبير عن زمن الطفولة

    الطفولة من مرحلة عُمرية تمثل ثلث حياة الإنسان، وهي تعتبر أجمل مراحل الحياة التي يمر بها الإنسان، فما أجمل تلك الأيام التي قضيناها بين والدينا وإخوتنا وأطفال جيراننا، التي حملت معها أحلى اللحظات والمواقف تناثرت من حولها الضحكات والبراءة الجميلة، كانت تُشبه الورود والزهور التي تزف العروس بها .

    تلك الأيام التي قضينها باللعب والمرح واللهو، كانت السعاة تتساقط من وجوهنا كتساقط الأوراق في فصل الخريف، فنذهب إلى الحدائق لنجمع تلك الأوراق ونرسم بها أجمل لحظات ومواقف وأحلام الطفولة، التي أصبحت الآن في سلة الذكريات التي لا تغيب تبقة محفورة في عقولنا، لكنها من المستحيل أن تعود .

    الفرح في زمن الطفولة كان رفيقنا وصديقنا، فهو الهواء الذي نستنشقه أينما ذهبنا وأينما كُنا، كُنا ننتظر شروق الشمس ونعشق ضوء القمر، نجلس ونتامل ما بين وخلف تلك الغيوم، وما هي تلك النجوم، وليس من المهم أن نعرف الإجابة، وإنما كانت الفرحة تغمرنا ونحن ننظر إلى تلك المناظر الساحرة، ثم تغفى أعيننا وننام لتراودنا الأحلام الجميلة نتأمل فيها السفر إلى القمر، والتنقل بين تلك النجوم اللامعة، في سكون الليل الهادئ .

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ تعبير عن زمن الطفولة للصف الخامس:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً