فقرة اذاعة مدرسية عن التسامح

فقرة اذاعة مدرسية عن التسامح

جوجل بلس

محتويات

    سلسلة طويلة من الجمال نراها ماكثة في كُل حدب وصوب مع الإطلالة المُميزة للموضوعات الإذاعية التي تتكاتف مشكلة فيما بينها سلسلة من أجمل ما يكون من الموضوعات الإذاعية المدرسيّة التي تتحدث عن الخلق الرفيع والخلق القويم كذلك على الحد سواء.

    مقدمة اذاعة مدرسية عن التسامح

    التسامُح خُلق رفيع قد لا نجِدُه عند الكثير من الأفراد، ولكن كمَا تعلّمنا في الصغر فإنّه يجبُ علينا ان نكون على قائمة التعامل بهذا الخلق الرفيع وهُو خُلق “التسامح” الذي نراه دومًا يحمل في أبجدياته الحض عليه ليتملكه الكثير من الأفراد ومن ثَمّ حمله وتقديمه والتمعن فيه وفي الاشكال التي تتلخص في هذا الخلق وهو التسامح، والذي أمرنا الله عز وجل به وفصل لنا أشكاله النبي الأطهر محمد ابن عبدالله “صلّ الله عليه وسلم”.

    فقرة ايات قرانية عن التسامح للاذاعة المدرسية

    القرآن الكريم هو المُشرّع الأول والأخير لكُل القضايا التي نحملها والتي نتهافت عليها لتكون واحدة من الأساسيات التي نرجع إليها، في ذلك نترككم مع الطالب/ ــــــــــــ وآيات من القرآن الكريم.

    بسم الله الرحمن الرحيم

    (وَيَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنْفِقُونَ قُلِ الْعَفْوَ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآَيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَتَفَكَّرُونَ) [البقرة: 219].

    صدق الله العظيم.

    حديث شريف عن التسامح للاذاعة المدرسية

    ننتقل معكم أعزائي الطلاب والكل المُستمع إلى فقرة جديدة بما نهتمّ به من التسامح لنصل إلى الحديث الشريف، وفي ذلك نترككم مع الطالب/ ـــــــــــــــــ.

    ( ثلاث أقسم عليهن، ما نقص مال من صدقة ، وما زاد الله عبداً بعفوٍ إلا عزاً، ومن تواضع لله رفعه الله )، وروى الحاكم في مستدركه.

    فقرة حكمة عن التسامح للاذاعة المدرسية

    لا يُهذّب النفوس شيء أكثر من الحكمة، أجل الحكمة التي لطالما يُؤمن بها الكثير من الأفراد والتي تتناقل حاملة معها الكثير من الجمال هنا وهُناك، ونترككم الآن مع فقرة حكمة والطالب/ ـــــــــــــــ.

    “التسامح حق على المؤمن، منبهة للظالم”.

    كلمة عن التسامح للاذاعة المدرسية

    الفسحة الأكبر في هذه الإذاعة اعزائي الطلاب كانت مع كلمة موسعة وطويلة عن التسامح، نترككم الآن مع الطالب/ ـــــــــــــــ وكلمة عن التسامح.

    التّسامُح يُساعِد عَلي تَنقِية وتَطهِير الرّوح والقلب، ويجعلنا دائمََا علي صِلة بكُلّ شَئ في هذه الحياة، ووجود التسامح كَصِفة فِي الأشخاص في المجتمع يَجعلُنا نَشعُر بالأمَان والإستِقرار، والتّسامح هُو أن نَنسى الماضي الحزين بكلّ آلامه وجِراحه، وهُو القرار السليم الذي يقُودنا الي معالجة القلب والروح، وهُو الإختيار الأفضل بأن لاتجد قيمة للكُره أو الغضب، حيثُ يَجعلُنا نتخلّي عن إيذاء الآخرين مَهما كان الشئ الذي حدث بيننا وبينهم في الماضي، فالتسامح هو الرّغبة في أن نَفتح أعيُنِنا عَلي مزايا الآخرين ونتغاضَي عَن عُيوبِهم ونُساعدهم علي إصلاحها والتّخلي عنها.

    كل إنسان خطّاء وخَير الخطَّائِين التوابون، فالتّسامح صفة جميلة تجعَل الحياة أجمل، فكلّ إنسان يعيش حياة خالية من المُشكلات هُو إنسان مسرور وسعيد، حيثُ أنه صفة مهمة من صِفات الإسنان الصّالح فإن تتغاضي عن الأمور السيئة التي يسببها لك  الآخرين وأن تُوكِل أمره الي ربه فأنت تَبنِي لِنَفسك حَياة مِلؤها الهدوء والاستقرار، والتسامح هو الذِي يَمحِي ويزيل آثار الماضي المؤلم.

    يجب ان تكون ممارسته على مُستوى الأفراد والجَماعات والبُلدان، فَهُو لا يَقتصِر عَلي أحد دُون أحد آخر، حيثُ أنه صِفَة تَشملُنا جَميعََا، وتكُون مُمثّلة فِي الإسنان الصالح صاحب القلب الطيب، والتسامح مبدأ يَدلّ عَلي التعبير عن المصالح والأفكار التي تتعارّض ولا تتناسب مع أفكارنا ومصالحنا، و يُمكن تعريفه بأنّه: القبول والاحترام والتقدير للتنوع الثقافي ولأشكال التعبير والصفات الإنسانية المختلفة، وممارسة التسامح لا تتعارض مع احترام حقوق الانسان ومعتقداته أو التهاون بشأنها

    وللتّسامُح أهمّية كَبِيرة تَعُود عَلي الفرد الذي يتمتع بهذه الصفة، فبيّنت الدّراسات من خلاله أنّه يُخفّف نِسبة موت الخلايا العصبية في الدماغ، وبناءََ عَلى ذلك تَجِد عُقول الأشخاص الذين تعوّدوا علي التسامح أكثَر فَهمََا وفعالية، والتسامح هو سلاح فعال لعلاج الامراض، حيث التسامح يقوي جهاز المناعة عند الانسان .

    قصيدة عن التسامح للاذاعة المدرسية

    القصائد جميلة ومميزة وفيها الكثير من الحسن والجمال إذا ما تلامست مع ديباجة التسامح وهذه الاخلاق، الآن نحط الرحال في هذه الاذاعة مع قصيدة عن التسامح والطالب/ ـــــــــــــــــ.

    نزعل ونتكبّــر وحنا .. من الطيـــن ……والكل منا صــــدّ لا أقبل خويّــه ….!!

    نفخر نقول إنا على الصد قاوين …..وهــــيّ علينا في الحقيقـــــة قــــويه ……!!

    نشفق على الطيبة و كسب الكريمين..وهذي بنا .لاشك..فعــــلة رديـــــــــه ……!!

    ننسى نهايتنا وعلى وين ماشيــــن ……وننسى الزمان اللي جمعنا .ســـــــويه …..!!

    المشكلة … ماهي بـ حاجة .لــ تخمين ……….ولاهي بعد .ياناس . صعبـــــة القضيـــه

    دق الرقم كيفك هلا فيك .وأهليــن ……..أنــاالخـــوي اللـي مزعل خويه

    قلّه : تغيب وصـــورتك .. داخل العين ……..ويبقــى لـ حبك في خفـــوقي بقيه

    أخوان حنا لو يجي بيننا شيــن ……..و مانفتــــرق دام المحبـــة نديــــه ………!!

    خلك قــوي لاتحتــــكرك الشياطين ………قبل الفوات وقبل وقت المنيه

    كلّم خويــك بــ اطيب الهرج واللين …….وأعرف جميل الهرج يمسح رديـــــــه …..!!

    هذي .هي الدنيا من الحين .. لـ الحين …….لابد بين الناس . تحـل خطيـــــــــه ……!!

    ومن لايقدّر غلطــــة أحبابه .الحيــن …يقـــــرأحـــــروفي … ويعتبرها .هــديه …!!

    باكر تمر سنين وسنين وسنيـــــن …….والــــــكل يرحــل في الدروب المديه

    صدقني تندم وأذكر حروفنا زين ………تندم على خلك إذا غاب ضيّــــه ………!!

    دنيا .غريبـة وأكثر .. الناس ….. ماشين …..وكم .صاحبٍ والله دفنته بــيديــــــه

    خاتمة اذاعة مدرسية عن التسامح

    نهاية ما قد ورد كان من تقديم طلاب صف/ ــــــــ والذي اشرف على هذه الإذاعة المربي / ــــــــــ، ولا يسعنا هنا سوى أن نقدم أجمل التهاني والسلام عليكم جميعاََ ورحمة من الله وبركات.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ فقرة اذاعة مدرسية عن التسامح:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً