الأرق والحمل

الأرق والحمل

جوجل بلس

محتويات

    مع مرور الاشهر، يزداد ثقل المرأة الحامل فحجم الجنين يزداد وجسمه يميل إلى الاكتمال، فكل يوم يقترب الجنين من يوم الولادة، وفي الأسابيع الأخيرة من الحمل تشعر المرأة الحامل بثقل في بطنها فلا تستطيع الحركة كثيرا بسهولة وخفة، فتجد صعوبة في الحركة والتنقل وممارسة أعمالها البيتية واليومية، كما تعاني من عدد من المشكلات منها شد في الأطراف وبشكل خاص الساق، وآلام في القدمين، وكذلك تعاني من الأرق وصعوبة في النوم و مشقة في اتخاذ وضعية مريحة للنوم، لذلك سنقدم لكِ سيدتي الحامل مجموعة من النصائح تساعدكِ في التغلب على مشكلة الارق أثناء الحمل، هذا المقال سيكون بعنوان الأرق والحمل .

    الأرق والحمل

    تصاب الكثير من الحوامل بحالة من الارق بشكل خاص في الاسابيع الاخيرة من الحمل، بحيث تجد صعوبة في اتخاذ وضع مريح أثناء النوم، وهذا كما يرجح الأطباء ناتج عن نقص فيتامين ب المركب، مما يسبب الاصابة في اضطراب في النوم، لذلك عليكِ الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ب المركب، كما ينبغي عليك عدم اجبار نفسك على النوم إذا لم تكوني متعبة حقاً، وقتها قومي بالمطالعة والقراءة أو القيام ببعض الأعمال البسيطة حتى تشعري بالرغبة في النوم، وكذلك عليكِ شرب كوب من شاي الأعشاب مع القليل من العسل أو الليمون، فالأعشاب مثل : البابونج والريحان والمردقوش والليمون وزهرة الألام لها تأثير في المساعدة على النوم .

    تحذير: عدم استعمال البابونج بشكل مستمر حيث انه يساعد على إظهار الحساسية للرجيد، وينبغي تجنبه بشكل كام إذا كنتي تعانين من حساسية للرجيد .

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ الأرق والحمل:

    تعليقات الزوار

    أضف تعليقاً