موضوع تعبير عن الامل في الحياة

موضوع تعبير عن الامل في الحياة

جوجل بلس

محتويات

    كَثِير مِنَ الطّلاب يَتمّ الطلب مِنهُم عَمل موضوع تَعبِير كَامل عَن قضايا مُهمّة فِي الحَياة، لِذَلك اليَوم نَطرح لكُم موضوع تعبير عن الامل في الحياة، حيثُ سنقُوم بِعَمل تعبير كامل عن الأمل فِي الحياة مُنسّق مَع العناصر المُهمّة، بحيثُ يُمكِنكم استِخدامُه فِي جَمِيع المراحل الدراسية الابتدائية والاعدادية والثانوية، فنتركُكم هنا مع الموضوع الكامل حول الأمل في الحياة .

    ماهو الامل في الحياة

    الأمل فِي الحَياة هُو القُدرة عَلى مُواجَهة وتحمّل مَصاعب الأيّام فِي ظلّ وُجُود أملِِ بِغَد يَكون أفضل، فالبَحث عن الحياة الكريم مِن المُهمّ أن يتمّ بِمُواجهة مصاعب الحياة، وعلينا أن ننظُر للحياة بعيون عاشقة وحالمة بحياة أفضل، وهانئة وراضية بِقَضاء الله وقدره، بَعيدََا عَن البأس والتّشاؤم، وهَذِه الوُجهة فِي النّظر للحَياة تُبقى الشّخص يَنظُر إلى العَالم بِشكلِِ إيجابي، فَمَن يُواجِه الصّعاب فِي حَياتِه عليه أن يُواجِهُها للنّهاية، لأنّ أكثر الحالات تَسِير نَحو الأفضل، وهناك لُغز مشهور يصور التفاؤل مقابل التشاؤم عبر الأسئلة، يُعتبر اللغز أنّ شخصاً ما أعطى قدح ماء، مملوء إلى النصف من مساحته أو سعته بينما يكون السؤال أي نصف ترى؟ النصف الكامل أو النصف الفارغ؟ تتوقع الحكمة التقليدية إن المتفائلين سيُجِيبُون، “النصف الكامل، والمتشائمون يردون “بالنصف الفارغ” (على افتراض أن “كامل” يعتَبر جيد، وسيئ يعتبر “فارغ”)الأمل يجعل الإنسان قادراً على مواجهة المشاكل بشكلِِ أكثر فعالية وأكثر مرونة ويعطى له القدرة على تخيل النتائج الإيجابية التى يمكن أن يَصِل إليها لحل المشكلات والأزمات، والأمل يَفتح الذّهن لاكتِشَاف المَواقِف الجدِيدة عَلى الشّخص التى يتعلّم منها وتضيف إلى خبراته.

    ماهو اليأس عكس الامل

    واليأس (Despair) هو عكس الأمل وعكس الحياة، فهُو الموت وهو ذلك الشعور الذى يُحرّك العَواطِف السّلبية مِن الإحباط والاكتِئاب، ويُصيب الاٍنسان كدليل على فقدان الأمل في تحقيق أمر ما، فَبِسَبب اليأس فإنّ مُعدّلات الانتِحَار والطّلاق والإصابة بِمَرض السرطان فى ارتفاع مُتزايِد، لِذَا فَقد حَان الوقت لِكَى نتعلّم كَيف نَعِيش حياتنا، وكيف نتصل بالعالم من حولنا وكيف نتفاعل مع الآخرين، فالإنسان لا يستطيع أن يعيش بمنأى عن الآخرين فى عالم منفصل، فالبشر كلهم مُتّصلون ببعضهم البعض وقادرون على اختيار إما المشاركة السلبية والخوف، أو البحث عن كل ما هو إيجابى داخل النفس وداخل ذات الآخرين لكى يغيروا العالم من حولهم.

    اهمية الامل للانسان

    للأمل أهمّية كَبِيرة فِي حَياة الإنسَان واستمرار حياته، فَحياة الإنسَان عَلى المدى البَعِيد المُستقبل تُؤثّر عَليه مَشاعره فِي الحَاضر وعلى شاكلة التّفاؤل، فإنّ الأمَل يَخلِق حالة إيجابيّة لَدى الشخص، فهُو يُفكّر بِشكلِِ إيجَابى فِى تَوقّعاته، وفِى أهدافه وفى كافة مَواقفه المستقبلية، هذه الحالة العقلية الإيجابية تشق طريقها إلى النفس وإلى سلوكيات الفرد لتصبح سلوكياته هى الأخرى إيجابية التى يشعر معها الإنسان بسعادة ورضاء.

    دور المدارس والعلم في الامل في الحياة

    للمدارس والعلم الدّور الكَبير فِي حياة الإنسان، فالإنسَان فِي المَدارِس وعَبر العلم يتعلّم مَعانِي الخَير والحق والعدل والجمال من أجل أن يَعلو شأنهم وسط الناس وتحقيق ما يُريِدُون، فَقد قَال الله تعالي في كتابه العزيز  ” يرفعُ الله الذِين آمنوا مِنكُم والذين أوتوا العِلمَ دَرجات ”، ونَسمع قَول الرسول ( طَلب العِلم فَريضَة عَلى كُل مُسلم ومُسلِمة)، فَالمَدرسة تُعتبر البيت الثاني الذي يستطيع الإنسان فِيه مُمارسة الأنشِطة المُختلِفة والتي تقوّي فِي نَفس الإنسان التفاؤل بِحَياة أفضل وأمل أكبر، وقَد قَال الشاعر : عار على ابن النيل سباق الورى *** مهما تقلب دهره أن يسبقا
    فتعلمــــوا فالعلم مفتاح العــــلا *** لم يبق بابََا للسعــادة مغلقََا

    ماهي معوقات الامل في الحياة

    الإنسَان دومََا مَا يَسعى لِتَحقيق أهدَاف كَثِيرة فِي حَياتِه، ومِن المُهمّ أن يَتواجد لَدى الإنسَان أمل أيجابي، لِكَي لا يتوقّف عَن أي مُعوّقات فِي طَريقه فهُناك العديد من المعايير التي تتحقّق بها إيجابيّة الأمل وبدونها يغيب الأمل.

    • لا للخطوات الكبيرة والمتعددة : فتكفى الخطوة الصغيرة الواحدة، والأهم هو الإنجاز والتقدم نحو الهدف.
    • لا لأية خطوات : تحديد الأولويات فى الخطوات التى يقوم بها الشخص والتى تحرز التغيير الإيجابى.
    • لا للتكاسل أو التخاذل :طالما أن الإنسان بدأ فى التنفيذ الفعلى لأهدافه لايجب أن يتوقف وأن يستمر فى الفعل.
    • لا للخزى والندم على من الأخطاء :الشخص لا يتعلم إلا من أخطائه وخبراته التى يمر بها والتى تحتمل الصواب والخطأ، لا مفر من أن تندم بعض الشىء على مافاتك من مكاسب لكن لا ينبغى أن يستمر هذا الندم لفترة طويلة من الزمن بحيث يغيب عن الشخص مكاسب الأمل التى يجنيها بعد تحقق أهدافه.
    • لا لغياب التقييم الملائم :هذا التقييم يشتمل على التوقع المسبق للمخاطر وللموارد التى يحتاجها الشخص، فأيهما أفضل تقييم المخاطر والخسائر المحتملة أم المضى فى تحقيق الأمل فى غياب المعرفة والمخاطر المحتملة، فأى شخص لا تكون خطواته إيجابية إلا إذا شعر بالأمان.

    من المُهمّ أن نُجدّد الأمل فِي دَاخِلنا، ونُحييه ونَجعلُه دومََا ربيعََا دائمََا، وعدم اليأس مِن أجل أن يُنمّى في داخلك ،فالإنسَان سيتعب كثيرََا ويَفقِد قُواه، فَكُل مَا علينا هو أن نَطرِد كُل الكَلِمات والأفكار السلبية والمُحبِطة في داخلنا مثل:” أخاف المُحاولة، تكرار الفشل، لا أستطيع، أنا مُتردد، أنا متشائم”، وضع مكانها:” أنا أصنع المُستحيل، أنا مُبدع، أنا ناجح وطموح”. فالإنسان لا يهنأ بحياة سعيدة بدون أمل وهدف وأحلام ومشروعات كثيرة مُتزاحمة في الأذهان، يَحلم ويؤمن بتحقيقها والوصول إليها في حاضره ومستقبلهِ المجهول، رغم كل المصاعب التي من المُمكن إن تعترض طريقهُ، وتحدهُ عن دربهِ.

     

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ موضوع تعبير عن الامل في الحياة:

    تعليقات الزوار

    • سرور 2:33 م

      انشاء حلووو ولكن ليش ما مسوينه واحد

    • Faisa 3:55 م

      شكرا لكم موضوع جيد

    • هذا 6:45 م

      رائع جدا

    أضف تعليقاً