الفرق بين الحمد والشكر

الفرق بين الحمد والشكر

جوجل بلس

محتويات

    الفرق بين الحمد والشكر شَاسِع المَعالِم وَواسِع الأَركَان وَلكن فِي ذَات الوقت يَحمل في طيّاته الحُب والعِرفَان عَلى التّضَاد فِيمَا بَينهمَا، حيثُ نشير بقوة على ما في خلجات هذين المعنيين وهاتين الكلمتين حتى بَات الحديث عن الفرق بين الحمد والشكر أكثر قوة ودهشة فيما نفاضله وفيما نتحضِر عليه، حيث الفرق بين الحمد والشكر في اللغة العربية واسعة الأركان فتارةََ نجد أن المعنى بينهما بشمول الفرق إصطلاحي واضح ومرات أخرى نجد أن الفرق بين هتين الكلمتين أكثر قوة في صعيد الفعل الذي يخصص لكل واحد مع الفرق بين الحمد والشكر.

    مقدمة عن الفرق بين الحمد والشكر:

    الفرق بين الحمد والشكر واسع المعالم حيث إن الحمد و الشكر من أحب الكلمات التي تردد كثيرا على ألسنتنا،و السؤال الذي يريد الكثير معرفة اجابته هل هناك فرق بين الحمد و الشكر ..؟ سوف تجد عزيزي القارئ خلال السطور التالية لهذا المقال الإجابة على هذا السؤال فقط تفضل بمتابعتها .

    الفرق بين الحمد،و الشكر:

    وعلى أصالة التعديل نجد أن الفرق بين الحمد والشكر واضح حيث اختلف الكثير من العلماء حول مسألة وجود فرق بين الحمد،و الشكر حيث أن فئة من العلماء وجدت أن هناك ترادف بين الحمد و الشكر،و من أمثال هؤلاء العلماء ابن جرير الطبري،و لكن هناك فئة أخرى من العلماء وجدت أن هناك اختلاف بين الحمد،و الشكر فنجد أن ابن كثير قد أوضح أن الشكر أعم من الحمد في حين أن ابن القيم قد وجد أن كل منهما أعم من جهة،و أخص من جهة أخرى فقد أوضح بأن الحمد أعم من جهة ما يتعلق به،و أخص من جهة الأسباب،و لكن الشكر أعم من جهة أسبابه،و أخص من جهة ما يتعلق به .

    ماذا يعني كل من الحمد،و الشكر:

    * أولاً الشكر .. الشكر يعني الثناء على المحسن،و العرفان باحسانه إليك،و المقصود بالمحسن آي الشخص الذي قدم إليك معروفا أو أمر حسن،والجدير بالذكر أن الشكر قد يكون بين العبد،و ربه،و بين شخص،و آخر،و علينا أن نعرف أن للشكر مكانة عظيمة في الإسلام فهو من أحب الأعمال التي يسلكها المسلم لينال رضا الله عزوجل،و تتأكد لنا منزلة الشكر من خلال حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم فعن أنس-رضي الله عنه- قال قال رسول الله –صلى الله عليه و سلم -: ” يا أنس، الإيمان نصفان نصف شكر ونصف صبر ” صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم .،و قد أوضح لنا ابن القيم من خلال حديثه عن الشكر أنه يملك منزلة رائعة فهو نصف الإيمان .

    * ثانياً الحمد … يقصد بالحمد الإخبار بالمحاسن التي يحظى بها المحمود،و الحمد المطلق لا يكون إلا لله عز وجل،و عم مسألة الحمد بين الناس فهو أمر نسبي مثلا أنك تحمد شخص ما على كرمه أو على شجاعته .

    ما الفرق بين الحمد و الشكر برأي العلماء:

    على صعيد العلماء نجد ان الفرق بين الحمد والشكر واضح حيث إن الحمد أعم بصفة مطلقة لأن الحمد يعم النعمة،و غيرها سواء النقمة أو المصيبة،و لكن الشكر لا يكون إلى على الإحسان أو على النعمة،و من هنا يتضح لنا أن الحمد أعم من ناحية الأمور التي يحمد عليها،و لكن الشكر أخص من الحمد في أمور آخرى أما من ناحية الأسلوب نجد أن الشكر أعم من الحمد حيث أن الشكر يكون بالقلب،و بسائر الجوارح،و المقصود بالجوارح هنا كافة أعضاء جسم الإنسان،و ذلك لأنه ناتج عن اعتراف الشخص بالفضل،و الإحسان في حين أن الحمد حين يقع فيكون بالقلب و اللسان .

    هل يلتقي الحمد مع الشكر:

    صفحات الفرق بين الحمد والشكر واضحة فقد نجد أن لفظي الحمد،و الشكر يلتقيان حيث أن الحمد،و الشكر لله سبحانه،و تعالى في السراء،و الضراء،و الجدير بالذكر أن الحمد،و الشكر من أهم الصفات التي يتصف بها المؤمن،و يتأكد لنا ذلك من خلال قول الله سبحانه،و تعالى في كتابه العزيز بسم الله الرحمن الرحيم ” وَقَلِيلٌ مِنْ عِبَادِي الشَّكُورُ ” صدق الله العظيم،و في آية آخرى يقول سبحانه،و تعالى بسم الله الرحمن الرحيم ” لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ ” صدق الله العظيم . لذلك علينا جميعا أن نحمد الله عزوجل،و نشكره في السراء،و الضراء .

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ الفرق بين الحمد والشكر:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً