دعاء تفريج الهم والكرب

دعاء تفريج الهم والكرب

جوجل بلس

محتويات

    من منا لم يمر في حياته بالهم و الكربات التي تأتي لتنغص علينا حياتنا اليومية، و دعاء تفريج الكرب والهم هو الحل لهذه المشكلة التي لا حل لها، حيث خير ملاذ هو الله سبحانه و تعالى حيث نستعين به على تفريج همنا وما اصابنا من الكرب بالدعاء، والدعاء من العبادات التي يتقرب بها العبد إلى ربه طالبا منه العفو والمغفرة وكل ما يجول في نفسه من أمور يتعسر عليها تحقيقها فلا ملاذ له سوا رب العباد الذي يقول أدعوني استجب لكم، وسنوافيكم بدعاء تفريج الكرب والهم ليكون عونا لكم على تفريج ما أصابكم من هم وكرب، فلا مناص من أن لا يتعرض الإنسان إلى مثل هذه الأمور التي تكون مريرة على نفسه.

    ادعية تفريج الكرب والهم

    من أدعية تفريج الكرب و الهم الذي يصيل الإنسان لما يمر به في حياته اليومية، وما تخلفه السنوات من مواقف وأزمات تثقل على المرء حياته وتنغص أيامه ولياليه، وخير ما يمكن أن نستعين به هو الإستغفار، ومن أدعية تفريج الكرب والهم ما يلي.

    • ” اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الهَدْمِ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ التَرَدِّي، وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ الغَرَقِ، وَالحَرْقِ، وَالهَرَمِ، وَأَعُوذُ بِكَ أَنْ يَتَخَبَّطَنِي الشَيْطَانُ عِنْدَ المَوْتِ، وَأَعُوذُ بِكَ أَنْ أَمُوتَ فِي سَبِيِلِكَ مُدْبِرَاً، وَأَعُوذُ بِكَ أَنْ أَمُوتَ لَدِيِغَاً. اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الهَمِّ، وَالحَزَنِ، وَالعَجْزِ، وَالكَسَلِ، وَالبُخْلِ، وَالجُبْنِ، وَضَلْعِ الدَّيْنِ، وَغَلَبَةِ الرِّجَالِ. اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ جَهْدِ البَلاَءِ، وَدَرْكِ الشَقَاءِ، وَسُوءِ القَضَاءِ، وَشَمَاتَةَ الأَعْدَاءِ. اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ زَوَالِ نِعْمَتِكَ، وَتَحَوُّلِ عَافِيَتِكَ، وَفُجَاءَةِ نِقْمَتِكَ، وَجَمِيِعِ سَخَطِكَ “، زاد الأتقياء في صحيح الذّكر والدّعاء/ أحمد بن عبد الله عيسى
    • روى أحمد وغيره عن ابن مسعود رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:” ما أصاب أحدٌ قطّ همّ ولا حزن، فقال: اللهم إنّي عبدك، وابن عبدك، وابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماضٍ فيّ حكمك، عدل فيّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سمّيت به نفسك، أو علمته أحداً من خلقك، أو أنزلته في كتابك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همّي، إلا أذهب الله همّه وحزنه، وأبدله مكانه فرجاً، قال: فقيل: يا رسول، ألا نتعلّمها؟ فقال: بلى، ينبغي لمن سمعها أن يتعلّمها “.
    • عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال:” كنت جالساً مع رسول الله – صلّى الله عليه وسلّم – ورجل قائم يصلّي، فلّما ركع وسجد تشهّد ودعا، فقال في دعائه: اللهم إنّي أسألك بأنّ لك الحمد، لا إله إلا أنت المنّان، بديع السّموات والأرض، يا ذا الجلال والإكرام، يا حيّ يا قيوم، إنّي أسألك، فقال النّبي – صلّى الله عليه وسلم – لأصحابه: أتدرون بم دعا، قالوا: الله ورسوله أعلم، قال: والذي نفسي بيده، لقد دعا الله باسمه العظيم، الذي إذا دعي به أجاب، وإذا سئل به أعطى “، رواه النّسائي والإمام أحمد.
    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ دعاء تفريج الهم والكرب:

    تعليقات الزوار

      اترك تعليقاً