من هو غدران سعيد غدران

من هو غدران سعيد غدران

جوجل بلس

محتويات

    من هو غدران سعيد غدران سُؤال يطرح نفسهُ فِي أوساط الطبقة الإقتصادية العالية الفارهة في المملكة العربية السعودية، والتي تبين لنا ان ثمة أشخاص جدد في عالم الإقتصاد السعودي قد ظهروا على السطح من جديد، وكان من بينهم غدران سعيد غدران، وهنا نثبت الإهتمام على هذه الشخصية والتي اختارها المجلس الإقتصادي والإجتماعي في الأمم المتحدة رجل الاعمال السعودي الأستاذ غدران سعيد غدران، وذلك ضمن العشرين شخصية المؤثرة في المجالات والأوساط الاقتصادية المحلية والإقليمية والدولية، وإذ يسعدنا تقديم جواب لسؤال “من هو غدران سعيد غدران”.

    من غدران سعيد غدران

    هذا الإقتصادي المخضرم هو غدران سعيد رجل غدران كان قد ولد في يوم 16 من شهر يونيو لعام 1980 من القرن المنصرم، وهو رجل أعمال سعودي الأبوين والرئيس التنفيذي العام لمجموعة الشركات التي تخضع لرئاسة سعيد علي غدران وانجاله المحدودة والتي تعمل في المجالات المختلفة “استثمارية وإقتصادية وتجارياً وسياحية”.

    وكان غدران قد تقلد العديد والعديد من المناصب العليا أهمها رئيس إتحاد التنس السعوديقبل عدة سنوات، ومنصب رئيس الهيئة العليا كذلك للبطولات العربية، وكان في فترة ما نائب الرئيس لمجلس الإدارة في المؤسسة الوطنية الخاصة بالكبريت الزراعي والصناعي على الحد سواء، وكذلك شغل منصب نائب رئيس مجلس المديرين لشركة كاسكو القابضة.

    واستمر عطاء هذا الرجل حيث كان ممثل لمجلس الإدارة للشركة الشرقية لأعمال الطباعة والصحافة والإعلام، ونائب رئيس الجمعية لتمكين لأيتام الشرقية.

    كما وقد تم تأسيس ما تسمى صحيفة الشرق السعودية وذلك في حديثاً في عام 2011 أي قبل ستة أعوام من الآن من قبل المؤسسة الشرقية للطباعة ولأعمال الصحافة والإعلام ذكلك ورئيس مجلس إدارتها العام رجل الاعمال السعودي الأستاذ الشيخ سعيد غدران، وقد تمت الموافقة فعلياً عليها من قبل الوزير في وزارة الثقافة والإعلام السعودية عبد العزيز خوجة وذلك في السابع من شهر اكتوبر للعام 2009، حيث ويمثل مجلس الإدارة في صحيفة الشرق السعودية ولفترة طويلة بمركز أساسي وعنصر مؤكد الأستاذ الشيخ غدران سعيد غدران.

    ويبقى ملف الإنجاز والمناصب لهذه الشخصية واحداً من الملفات التي قلما تجد لها شبيه ونظير.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ من هو غدران سعيد غدران:

    تعليقات الزوار

      اترك تعليقاً