كلمة عن يوم العلم في الامارات

كلمة عن يوم العلم في الامارات

جوجل بلس

محتويات

    كلمة عن يوم العلم في الامارات ذَات قوّة وذَات أهميّة، حيثُ الثالث مِن شهر نوفمر والمقابل للشهر الحادي عشر بين الشهور الإثني عشر يَحمِل ذِكرى يوم العلم في الأمم المتحدة العربية، الولاء والبراء الكامل للدّولة الخَليجية بعاصمتها وجيشها ودستورها يتجدّد فِي كُل يَوم ثالث من شَهر نوفمبر من كل عام حَاملاََ معه القوة والأصالة والجرأة والإبتكار للتفضيل والحُب لهذه الدولة، لنَجِد أنّ أهمّ ما يكتنف كلمة عن يوم العلم في الامارات هو العلم بحذ ذاته، حيثُ أنّ العِلم لَيس مُجرّد قِطعة قماش حاملة معها الألوان، وإنّما هي بالأساس مجد شعب ونضاله، حَيثُ الآلاف المؤلفة التي ضحت من أجل أن يرفرف هذا العلم خفاقاََ فوق العَاصِمة دُبي وفوق مدينة أبو ظبي وفوق كل المدن والقرى والضواحي وحول كل الاقاليم التي تخضع وتركن تحت سيطرة الدولة الإمراتية جيشاََ وشعباََ ودستوراََ وعاصمةََ.

    حول كلمة عن يوم العلم في الامارات

    في هَذا اليوم يُشارك الكَثِير مِن الشّباب ومن الأطفال، وكَذَلك الرجال وحتى النساء وذِلك عَلى شتّى هُواياهم الشّخصية مَا بَين المُواطنين والمقيمين على أرض الوطن، حيث وفي هذا اليوم الذي يتلُوه العز تلواََ وهذا التوقيت الأغر هو الأكثَر إفصاحاََ بالتعبير عن الحب لدولة الإماراتية بتلك الأشكال المُختلفة والمتعددة ومنهم مَن يَسعى لشراء الأعلام الوطنية ليرفَعُها عَلى بيوتهم ومراكزهم ومركباتهم وأماكن تجمعهم تعبيراَ واضحاََ عن البحجة وعن وفرحتهم بهذا اليوم وهو يوم العلم الإماراتي، حيثُ أنّ رفع العلم الوطني ليعبر عن الإنتماء الكامل والولاء للوطن والوطنية، كمَا إنّه واجِب الشعور بثقل جماله ومسئولياته، حيثُ هذا العلم ليحمله قلب كل إماراتي مواطن كان أو مقيم على تلك الأرض وهي أرض الدولة الإماراتية العظيمة.

    الإحتفال الأكبر بيوم العلم الاماراتي

    في هذا اليوم شُوهد التفاف شعب الإمارات كافة وقيادته خاصة حول ذاك العلم الرامز لتلك الدولة العريقة وأيقونتها الكبيرة، حيث ووقفوا له بإجلال وإحترام والدموع تبرهن على الجمال وذلك في وقت واحد وفي مكان واحد هاتفين باعلى الحناجر وأرجلها بنداء واحد من القلب للقلب وبنظرة واحدة نحو العلم المرفرف وفي قلب واحد صرخوا “دام الأمان والأمن وعاش العلم والرمز يا إماراتنا الفردوسية” وبعد ذلك تقدمهم صاحب السمو في تلك الدولة الخليجية الكبير الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والشاغل لمنصب نائب رئيس الدولة الإماراتية ورئيس مجلس الوزراء كذلك الحاكم لدبي في دار الاتحاد الإماراتية، حيث وفي نفس الموقع ذاك والذي رفع فيه الاجداد الآباء المؤسسين العلم الأول وذلك قبل اكثر من إثنين وأربعين عاماً معلنين عن أن هذا العلم الكبير هو الواحد الممثل لجميع أبناء هذه الدولة ولا شيء غيره ولا تهافت على الأحزاب السياسية التي لا تعترف بهذا العلم.

    صَاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، احتفالاً بيوم العلم الذي يوافق الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني ذِكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله، رئاسة الدولة، قام سمُو الشّيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، ظهر أمس، بتدشين مراسم رفع العلم في حَديقة الأعلام بمشاركة جميع مُنتَسِبي الوزارة، بشكل متزامن مع كل الجهات والدوائر والوزارات الاتحادية كإشارة لتوحيد علم دولة الإمارات عبر أراضيها ومبانيها كافة وهذا ما نورده في كلمة عن يوم العلم فِي الامارات.

    حيثُ وفِي ذَاك الخِضَم قَال سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان فِي كَلمة خِلال الحفل إنه من دَواعي سروري أن أشارككم وشعب الإمارات الفرحة باحتفال الإمارات حكومة وشعباً اليوم (أمس) برفع علم الدولة فِي كلّ مؤسسة ومنزل عالياً، ليبقى العلم شامخاً كتعبير عن الانتماء إلى الإمارات، وتقديراً لمكانته في قلوب أبناء الدولة، بل وذكر سموه أن وزارة الخارجية تحتفل تجاوباً مَع هذه الحملة الوطنية، احتفالاً بيوم العلم 6 نوفمبر ذكرى تولي صاحب الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفِظَه الله، رئاسة الدولة وتزامناً مع احتفالات الدولة باليَوم الوطني الثاني والأربعين .

    ونبقى على غِرار كَلِمة عن يوم العلم في الامارات حيثُ عبّر سموه عن سعادته بهذا اليوم الأغر وتجاوب الجَميع مع الحملة الوطنية، والاحتفالات التي تعكس مدى فخر واعتزاز أبناء الوطن وانتِمائهم الوَطنِي تحت قيادة صَاحِب السّمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله، الذي يُعدّ رمزاً وطنياً وقائداً وفياً لوطنه وشعبه.

    أحمد بن سعيد يرفع العلم

    العلم حين يَقِف ويُرفرف له الكثير من القوة وله الكثير من التفصيل الذي يتم الإهتمام به في اليوم الثالث من نوفمبر من كل عام، حيثُ هَذا اليوم فيه تدق الطبول وتزأر أسود الإمارات معلنة عن جلالة هذا اليوم وقوته في تِعدَاد الأيام الوطنية والتي يتم الإحتفال بها في كل عام، والأعوام الإثنين والأربَعين الماضية كانت في كل يوم من أيامها التي تصادف الثالث من نوفمبر تحتفل بهذا اليَوم وفي كل حِقبة كَان صَاحِب السمو هُو من يشرف عَلى هَذا الإحتفَال بشكلِِ رسميّ وعَلى مَسمَع مِنه وشاهده تدق الطبول وترمى زخات الرصاص إشارة بالإحتفال الكبير لِهذا اليوم العظيم وهو يوم العلم الإماراتي.

    حيثُ قَام سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هَيئة دبي للطيران المدني رئيس مؤسّسة مطارات دبي، برفع علم الدولة امام المدخل الرّئيسِي للمبنى1 فِي مطار دبي الدّولي، تَلبيةََ للدعوة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رَئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لبدء حملة وطنية وشعبية وطنة ومستمرة احتِفالاً بيوم العلم، ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله، رئَاسَة دولة الإمارات بتفاقمات كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    حضَر حفل رفع العَلم كلّ مِن محمد عبد الله أهلي مدير عام هيئة دبي للطيران المدني، وَسلطان الجوكر مُستشار مُدِير عَام جَمارك دبي، والعقيد سعيد الرحومي مساعد المُدير العام للعمليات في الإدارة العامة لأمن المطارات، والرّائد يوسف موسى مدير إدارة الشؤون الذّاتِية فِي قطاع المنافذ الجوية والبرية في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، وماجد الجوكر نائب الرّئيس للعمليّات فِي مطارات دبي وسامي عقيل نائب الرئيس لخدمات المطار في طيران الإمارات وعدد مِن كِبَار المَسؤولين في مطار دبي الدولي .

    مِن جِهةِِ أُخرى، قَام بنك الإمارات دبي الوطني، البنك الرائد في منطَقة الشّرق الأوسط، برفع علَم دولة الإمارات في مقره الرئيسي، احتفالاً بذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حَفِظَهُ الله، رئاسة الدّولة .

    وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئِيس مَجلس إدَارة بنك الإمارات دبي الوطني: يشرّفنا أن نشارك في مبادرة يوم العلَم التي أعلن عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، وانطلاقاً من مكانته الرائدة كبنك وطني، يحرص بنك الإمارات دبي الوطني على دَعم مُختلف المبادرات التي ترسخ مفاهيم الوحدة والتلاحم الوطني، وتحتفي بالقيم النّبيلة التِي تأسس بِموجِبُها اتّحاد إماراتنا.

    في يوم العلم.. دعوة مباشرة لدعم الترابط

    وفِي مُستهلّ كَلِمة عَن يوم العلم في الامارات نشير أنّ الدّعوة كَانت مُباشرة في هذا اليوم للترابط، ولحِفظ كرَامة هَذا العَلم الذي يحمِل في خلجاتِه الكثير من الثقة والكثير من القوة والرمز لأيقونة هذه الدولة الخليجية التي تتسع بكل ما فيها للمواطنين والمقيمين، والذِين يرون في هَذا الوطن أم ينبَغِي إحتِضانه والإهتمام به بشكل كبير للغاية وبِشكلِِ مُنقطع النّظير حتّى يتمّ صَونه وحفظه في كل لحظة من اللحظات.

    حَيثُ شَهِدت وزارة التّربية والتعليم ومدارس الدولة، يوم أمس، احتفالات وطنية بيوم العلم، بدأت برفع العلم وتحيته بشكلِِ مُتزامن، في تمام الساعة 12 ظهراً استجابة لدعوة وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

    وقال حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم، بِهَذه المُناسبة، إنّ دَعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رَئِيس الدّولة رئيس مَجلس الوزراء حاكم دبي، رعَاه الله، وتوجِيه سموّه لِشَعبِه ومُؤسسات المجتمع وأفراده للاحتفاء بعلم الدولة تزامناً مَع ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حَفظه الله، رئاسة الدولة، تُعدّ رِسالة بالغة المَعاني، ودعوَة مُباشرة لدعم أواصر الدولة بِشكلِِ عَام، وتعزيز قيم الولاء والانتِماء فِي نُفوس الطّلبة عَلى وجه الخصوص، بل وأكّد أن الاحتفال بالعلم هو احتفال بالعزة والفخر والمكانة الدولية الرفيعة التي تبوأتها الدّولة عالمياً، في ظل قيادتنا الرشيدة، وفي ضوء توجيهاتها السّديدة، التي حققت العيش الأمثل للمواطنين، وكفلت مجتمعاً آمناً للجميع بمن فيهم المُقِيمُون، والجنسيات المختلفة التي تحتضنها الإمارات في نسيج واحد وبرعاية خاصة من قِيادتِنا الحكيمة، وكانت مدارس الدولة قد شهدت استعدادات مكثفة وأعمال تحضير واسِعَة خِلال اليومين الماضيين، لتهيئة مرافقها وساحتها للاحتفال بيوم العلم وهو ما نود أن نذكّركم به في كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    حيثُ شَاركت وزارة البيئة والمِياه في الحملة الوطنية الوطنة احتفالاً بيوم العلم، حيثُ شَهِد الدّكتور راشد أحمَد بِن فَهد وزِير البِيئة والمِياه فَعاليّة رفع العلم على مبنى الوزارة بدبي، وذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشِد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حَاكم دبي رعاه الله برفع علم الدّولة على الجهات والدوائر والوزارات الاتحادية أمس الأربعاء فِي تمام الساعة 12 ظهراً تجسيداً لذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان حفظه الله ورعاه رئاسة الدولة، وتعبيراً لمعاني الولاء والانتماء والتلاحم والوحدة .

    كما وبِهَذه المُناسبة وجّه ابن فهد كَلمتَه لِمُوظّفي الوزارة قائلاً: إن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تعتبر تجسيداً لمعاني الانتماء والتلاحم والوحدة التي يحملها كل مواطن ومقيم على هذه الأرض الطّيبة التي فتحت ذراعيها للعالم، موضحاً أن كل ذلك جاء بتوفيق من رب العالمين وبفضلِ القِيادة الرشيدة التي أحبّت شعبها فبادروها بالحب والوفاء والولاء.

    الديوان الحاكم  في دبي يحتفل بيوم العلم

    عَلى أَوسَع نِطاق كانَ الإختفال بِيَوم العلم حَاضر فِي الميدان، حيثُ الديوان الحاكم وما فيه وما حوله من إستشاريين وإداريين، حيثُ القوة في إستغلال هَذا اليوم الإستغلال الأمل بكل ما يجمله هذا الجمال بخصوص هذا اليوم الذي له الكثير مِن المُقدّرات وله الكثير من الحب والإتقان بكل خلجاته التي تَعترِي كلّ تَفاقُم مِن أجل أن يحييا الوطن ويحييا العلم.

    وبِنسَق التّفاخر مع كلمة عن يوم العلم في الامارات نشير أنّه وحيث استجابةََ لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، المتمثّلة فِي رفع علم الدولة في جميع مؤسسات الدولة احتفالاً بيوم العلم، احتفل ديوان سُمو حاكِم دبي برفع علم الدولة عالياً تزامناً مع الاحتفال بيوم تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم .

    وقام أحمد محمد بن حميدان نائب مدير عام ديوان صَاحِب السّمو حَاكِم دبي مُدير عام حكومة دبي الذكية بِرَفع عَلم الدولة على السّارية في مقر الديوان في تمام الساعة 12 ظهر أمس، بِحُضور ومُشارَكة عبدالرحمن آل صالح مدير عام دائرة المالية، وياسر أميري مدير عام دائرة الرقابة المالية، وأمل بن عدي مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي، والدّكتور لؤي بالهول مُدير عَام دائِرة الشّؤون القانونية لحكومة دبي، وأحمد الزعابي نائب مدير عَام دَائرة التّشريفات والضيافة .

    وبهذه المناسبة قال أحمد بن حميدان: نتوجّه بِالتّهنئة والولاء لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بِمُناسَبة تَولّيه مَقاليد الحكم واستكماله مسيرة التنمية والبناء في دولتنا الحبيبة، وإلى صاحب السّمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، على إطلاقه لهذه الحملة الوطنية الكبرى التي توجت حب أبناء الإمارات واعتزازهم بوطنهم وولاءهم لقادتهم حين جمعت المناسبتين معاً لتقدم للعالم أجمع مشهداً ونموذجاً رائعاً لشعب أحب قادته فما بخلوا عليه بالغالي والنفيس لجعله من أسعد شعوب الأرض وهو ما لا يعتركه السلبية ضمن كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    وأضاف: نرفع علم دولتنا الغالي بأيدينا عالياً ليبقى شامخاً خفاقاً، فهو يذكرنا بالجهود المتفانية لأولئك القادة العظام والمؤسسين والحكام الأوائل الذين أخلصوا النية لهذا الوطن وأبوا إلا أن يروه موحداً تحت راية واحدة لنجني نحن أبناء هذا الجيل ثمار اتحادنا .

    وقال: نحن أبناء الإمارات نعتبر العلم أحد الرموز الوطنية لدولتنا المستقلة ولسيادتها وعنوانها ورايتها التي تمثلها في جميع الأماكن والأزمنة، وهو رمز السلام والأمان والسعادة والرفعة التي تتجسد خلال مناسباتنا القومية والدينية وفعالياتنا

    وعلى الإستمرار من هذا القبيل نشير أن وضوح هذا اليوم كبيرة للغاية حيث يمثل الاحتفال بـ ” يوم العلم ” تجديدا للولاء للقيادة والانتماء للوطن الغالي وتجسيدا لصورة إماراتية مشرقة تخفق الرايات فيها فوق كل البيوت تأكيدا على الحب والولاء وخدمة العلم ورفعته وبذل الروح من أجله ليبقى شامخا خفاقا قويا كشموخ وقوة أبناء الإمارات بخصوصية كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    ويَفخر شَعب دولة الإمارات بِهَذه المُناسِبة بِمَسيرة التّمكِين الشّامِلة التِي يقُودها صاحب السمو الشّيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله ” إلى أرفع المراتب في العالم .. وأصبحت دولة الإمارات بفَضل هَذِه المسيرة المباركة تقدم أحد أفضل نماذج الرقي الحضاري والإنساني في مجال احتِرام حقوق الإنسان وحرياته الأساسية وفي القضاء والعَدل والمساواة بين بني الإنسَان المواطِن والمقيم على حد سواء بغض النظر عن الدّين والجنس واللغة وفي مجالات التّقدم الاقتصادي والاجتماعي واستيعاب التطورات التكنُولوجية الحديثة.

    وكان صَاحب السمو الشّيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ” رعاه الله ” .. قد اعتمد ” يوم العلم ” كمُناسبة وطنيّة سنوية اعتبارا من عام 2013 يحتفل فيها المواطنون والمقيمون على أرض الدولة تزامناََ معَ الاحتِفَال بيوم تولّي صَاحب السّمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ” مقاليد الحكم.

    وتُقام فعاليّات يَوم العلم ضِمن احتِفَالات الدّولة حُكومة وشعباََ بِرفع علم الإمارات في كل مؤسسة و منزل تعبيراََ عَن الانتماء للدولة، وتقديراََ لرمزيّة ومكانة العلم في قلوب أبناء الدولة.

    ولَقَد بَدأت المُؤسسات والوزارت وأبناء الإمارات بِرَفع علم الدولة على المباني استعداداََ للاحتِفال باليَوم الوطَنِي للتّعبير عن مَدى حُب وولاء وانتِماء المُواطنين للدّولة والقيادة الحكيمة وبَذل الغالي والنفيس من أجل الحفاظ على الاتحاد.

    ويشارك الشّباب والأطفال الرجال والنّساء المواطنون والمقيمون في هَذا اليَوم الأغر بالتعبير عن حُبّهم لدَولة الإمارات بأشكَال مُختلفة ومِنهم مَن يشترُون الأعلام ليرفعونها على بيوتهم، ومركباتهم تعبيرا عن بهجتهم وفرحتهم بيوم العلم، حيثُ أن رفع العلم تعبير عن الانتماء والولاء للوطن وهو واجب وشعور يحمله قلب كل مواطن ومقيم على أرض الدولة بصَدد مَا نعرِضُه مَع كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    واليوم يتواصل الإنجاز، َمسيرة عقود من العمل الدّؤوب، وهُو ما عبر عنه صَاحِب السّمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم .. ” لنُرسل رسالة واحدة.. أنّنا لسنا إمارات.. نحن دولة الإمارات.. عَلم الإمارات هُو رمز وحدتنا واتّحاد قلوبنا وهو مصدر فخرنا ورمز احترام دولتنا نجدد العهد على خدمته ورفعته وبذل الروح من أجله “.

    وحين يقول صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ” إنّنا لَسنا إمَارات ولكِن نحن دولة الإمارات ” فهو يلخص مسيرة / 44 / عاما من عمر هذه الأرض في جملة واحدة لها من الدلالات والمعاني ما يختصر الكثير من الكلام الذي يمكن أن يقال عن قصة المجد التي صنعها أبناء هذه الأرض في الماضي والتي يصنعونها في الحاضر ويؤسسون لها من أجل مستقبل أبهى وأجمل وهي قصة تستحق أن تروى عنها حكايات وقصص تاريخية بشمولية كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    إن العلم ليس مجرد قطعة قماش عليها أربعة ألوان بل هو رمز يعيش في النفوس والوجدان نبذل الغالي والنفيس ليبقى مرفوعا خفاقا وهو ما يميزنا بين الشعوب وما يعني أننا ننتمي إلى هذه الأرض الطيبة وهو شعار يربطنا بهذا الوطن .. علم يرفرف عاليا ليؤكد للقاصي والداني أن هذه البقعة من العالم هي دولة الإمارات العربية المتحدة التي أقامت أهم وأصدق وأقوى كيان وحدوي على وجه المعمورة .. فيما تأتي أهمية الاحتفال بيوم العلم كونه يتزامن مع اليوم الذي تولي فيه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان مقاليد الحكم في الدولة – خير خلف لخير سلف – بعد المغفور له مؤسس الدولة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ” طيب الله ثراه ” وهو ما نجر قلم كلمة عن يوم العلم في الامارات في خضمه.

    وهذه مناسبة لها مكانتها ورمزيتها في دولة الإمارات التي تستمد قوتها من اللحمة الوثيقة بين القيادة والشعب.. هذه اللحمة التي يحتل العلم فيها مكانة رفيعة باعتباره رمزا من رموز الوحدة ومصدرا من مصادر الفخر والعزة والاحترام لذا كان الارتباط بين العلم والقيادة وثيقا إلى درجة أنه يصعب الفصل بينهما لأن شموخ العلم من شموخ الدولة التي يلتف أبناؤها حول قيادتها وعلمها.

    أهمية يوم العلم في حياة الدولة الإماراتية

    وبإعتراك كلمة عن يوم العلم في الامارات نشير أنه يعد العلم أحد الرموز الوطنية للدولة المستقلة وسيادتها وعنوانها ورايتها التي تمثلها في جميع الأماكن والأزمنة.. ويرتبط ارتباطا وثيقا بالسلام الوطني الخاص بالدولة حيث يرفرف على أنغام السلام الوطني فيما يحظى الاثنان باحترام وتقدير سكان الدولة على اختلاف فئاتهم الاجتماعية والتعليمية والمادية لأنه ببساطة يمثل الجميع دون استثناء.. لذلك فإن علم دولة الإمارات هو رمز السلام والأمان والفرح والسعادة التي تتجسد خلال المناسبات القومية والدينية والفعاليات الرسمية والشعبية في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والرياضية كافة وغيرها من القضايا اليومية سواء داخل دولة الإمارات أو خارجها..

    كما يجسد علم دولة الإمارات طموحات وآمال شعب الإمارات خاصة وأنه الرفيق اليومي لهم ولجميع المقيمين على أرض الإمارات خاصة الطلاب الذين يحيون العلم صباح كل يوم احتراما وتقديرا للدولة ودورها البناء في خلق أجيال قادرة عن رفد الوطن بالإنجازات والإبداعات.

    وعلم دولة الإمارات هو رمز لوطن مستقل عزيز ورمز لسيادة الدولة ورفعتها ونموذج واحد لا يتكرر يرتفع ويرفرف كل يوم وتعبير عن هوية الدولة وتاريخها وهو رفيق الحياة اليومية لأبناء هذا الوطن والمقيمين على أرضه الطاهرة و يمثل ولاء أبنائها ومؤسساتها سواء للدولة أو القيادة الرشيدة مع كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    وسجل التاريخ بأحرف من نور يوم الثاني من ديسمبر عندما رفع المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة رحمه الله بيديه الكريمتين أول علم لـ ” دولة الإمارات العربية المتحدة ” وهو علم الاتحاد معلنا ميلاد دولة مستقلة ذات سيادة وقام بسن قانون اتحادي رقم / 2 / لعام 1971 بشأنه تلى ذلك إصدار مجلس الوزراء القرار رقم / 5 / لعام 1996 بشأن لائحة قواعد رفع علم الدولة.

    وبدأت فكرة العلم منذ القدم وكانت في البداية تستخدم أعمدة خشبية أو معدنية ملونة لتمييز الأماكن ومواقع المجتمعات وبعد ذلك أضيف لها قطع ملونة مربعة ومستطيلة من المعدن ثم استبدلت هذه القطع بالنسيج .. وعرف المسلمون الرايات السوداء والبيضاء والخضراء التي كانت ترمز لهم على مختلف عصورهم حيث تشكلت معظم أعلام الدول العربية والإسلامية من هذه الألوان .. إضافة إلى اللون الأحمر رمزا لدماء الشهداء و تختلف الأعلام بألوانها وأشكالها من دولة لأخرى فهي تحمل الرموز والمعاني والدلالات الوطنية المتنوعة واسعة النطاق ولكل دولة علم يميزها عن غيرها من الدول.

    وبخصوص كلمة عن يوم العلم في الامارات يبقى ” علم الإمارات ” عنوان وطن وشعب وقصة ولاء وانتماء لدولة الاتحاد ورمزا للهوية الوطنية يروي حكاية وطن وانتماء شعب ” ولذلك استحق من المركز الوطني للوثائق والبحوث الذي يمثل الأرشيف الوطني للدولة أن يوثق تاريخه.

    إن تخصيص يوم للاحتفال بيوم العلم الإماراتي من شأنه أن يعرف الأجيال الجديدة بفاصل مهم من تاريخ أمتنا المجيد ويذكرهم بيوم توحدت فيه بلادنا حيث عقد فيه حكام كل من أبوظبي ودبي والشارقة وعجمان وأم القيوين والفجيرة اجتماعهم التاريخي الأول الذي أعلن فيه على الملأ قيام دولة الاتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة كدولة مستقلة ذات سيادة لتنضم إليهم لاحقا إمارة رأس الخيمة.

    هذا اليوم يجب ترسيخه في أذهان الناشئة ليتعرفوا على إنجازات آبائهم المؤسسين للاتحاد والذين لولا جهودهم وإخلاصهم ما أصبحت الإمارات اليوم ملء السمع والبصر ويشار إليها بالبنان في كل المحافل الدولية والإقليمية ولما تبوأت مكانة مرموقة بين نظيراتها من الدول العربية وهو ما نوضحه في كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    استشاري مدينة الشارقة يرفع العلم الإماراتي

    وتصل عدوى الإحتفال بهذا اليوم إلى موظفي الإستشارة في الشارقة حيث الكثير من المتابعة الملاحقة لهذا الأمر الخصيص والذي نجد فيه أسمى معاني  الولاء لهذا العلم ولهذا الوطن ولهذه الأيقونة التي ترمز إلى عصمة الدولة الخليجية وشمولية ما فيها من دستور وشعب وولاء وجيش، حيث في ذلك نقرأ ما توصل له استشاري مدينة الشارقة من احتفالات في يوم العلم.

    رفع المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة، ظهر أمس، علم الدولة في إطار مشاركته الوطنية، وقام عدد من أعضاء المجلس، وهم علي مصبح الكتبي وطارق النومان وعبدالله السجواني وخليفه بوغانم وسعيد غانم السويدي ومحمد عبدالله بن هويدن وأحمد سعيد الجروان الأمين العام للمجلس، برفع علم الدولة فوق مبنى المجلس .

    وهنأ عبدالرحمن سالم الهاجري رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة قيادة وشعب الامارات بتلك الذكرى الغالية، وبهذه المناسبة التي عبّر فيها المجلس الاستشاري عن فرحته بهذه المبادرة، وما تحمله من مشاعر تعبر عن فرحة الجميع وتجاوبهم مع الحملة الوطنية للاحتفاء بيوم العلم .

    وعلى اجنب آخر اللجنة التنفيذية والجهات التابعة لحكومة أبوظبي تشارك، حيث وقد استعرضت اللجنة التنفيذية التابعة للمجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، خلال اجتماعها أمس، برئاسة محمد أحمد البواردي عضو المجلس التنفيذي، عدداً من الموضوعات والمذكرات المرفوعة من قبل الجهات الحكومية في إمارة أبوظبي، والمرتبطة بتنفيذ المخططات والمشاريع وتطوير الخدمات المدرجة على جدول أعمال اللجنة والتي اتخذت بشأنها القرارات المناسبة .

    كما قام أعضاء المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي وبمشاركة موظفي الامانة العامة للمجلس التنفيذي في الساعة الثانية عشرة ظهر امس برفع علم دولة الإمارات أمام مبنى الأمانة العامة، وذلك تجاوبا مع الدعوة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، برفع علم الدولة على مباني الجهات الحكومية احتفالاً ب يوم العلم الذي يصادف الثالث من شهر نوفمبر ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، رئاسة الدولة، كما وأعربت اللجنة التنفيذية عن اعتزازها بالمشاركة في حملة رفع العلم، مؤكدة أهمية الفعاليات الوطنية في توعية الأجيال الإماراتية بقيمة رمزها الوطني، وتجذير مفهوم الحب والولاء للوطن، الذي يعتبر مدعاة للفخر والاعتزاز بالانتماء لهذه الأرض الطيبة والغالية على قلوب كل من يعيش على ترابها . فالمشاركة في هذه الحملة ما هي إلا تعبير بسيط عن مدى الحب الذي يكنه شعب دولة الإمارات للوطن وقيادته.

    كلمات القادة الإماراتيين في يوم العلم

    في يوم العلم كان لكل قائد كلمة ولكل كلمة دلالة حيث إن هذه الدلالة واضحة وشاكلة في معتركها الكثير من الإيضاحات التي وبلا شك نتهافت عليها ونقف على إثرها بشكل جله التفضيل وجله القوة والإيعاز لان يبقى هذا الوطن خالد مخلد في ذاكرة الكثير من الإماراتيين الذين يرون في هذا الوطن الأم والأب والحضن الدافي والحب الدفين الذي على تعداده نساير الكرب ونشير أن تفضيل لا نهائي بهذا الخصوص وبخصوص ما فيه نتشكل ونقدر الأجمل ونحتل الأقوى في هذه الكلمات التي تواردت في هذا اليوم بيد كلمة عن يوم العلم في الامارات جمال محتواها.

    حيث أشار هاني الهاملي الأمين العام لمجلس دبي الاقتصادي إلى أن المكانة المتميزة التي تستأثر بها دولة الإمارات راهناً على خريطتي الاقتصادين الإقليمي والعالمي هي حصاد تلك الرؤية الاستراتيجية للمغفور لهما الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، رحمهما الله، وقيادتنا الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وإخوانهما أصحاب السمو حكام الإمارات، وبتلاحم جماهيري وولاء لهذا الوطن وسخائه لأبنائه، وجاء ذلك في تصريح له بمناسبة يوم العلم الذي يتزامن مع ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئاسة الدولة .

     

    كما ونظمت هيئة الطرق والمواصلات فعاليات متنوعة احتفاءً بيوم العلم، استجابة للحملة الوطنية التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم، برفع العلم على كل المؤسسات والمنازل والمرافق العامة في الدولة بشأن كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    وقام مطر الطاير، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي للهيئة، برفع علم الدولة فوق السارية الموجودة أمام المبنى للهيئة، بحضور المديرين التنفيذيين ومديري الإدارات وعدد غفير من الموظفين والموظفات الذين حملوا بأياديهم أعلاماً تعبيراً عن فرحتهم بهذه اللحظة الوطنية .

    هذا واحتفلت اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم بيوم العلم، أمام المبنى الجديد للجائزة في منطقة الممزر حيث قام المستشار إبراهيم محمد بوملحة رئيس اللجنة المنظمة للجائزة برفع العلم على السارية التي نصبت لهذا الغرض، أمام مبنى الجائزة، وشارك في رفع العلم اعضاء اللجنه المنظمة للجائزة والموظفون والمتطوعون وقال المستشار بوملحة إننا نحتفل اليوم برفع العلم في هذا التوقيت استجابة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله وكرمه.

    احتفلت الإدارات العامة للشرطة في الدولة بيوم العلم، تلبية لدعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، بتنظيم حملة مستمرة بدءاً من 3 نوفمبر ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد رئاسة الدولة، احتفالاً بالمناسبتين الوطنيتين الغاليتين .

    وتضمنت الفعاليات التي غلب عليها الطابع العسكري الجمالي، عزف السلام الوطني ومراسم رفع العلم وعزف موسيقى الشرطة لمقطوعات متنوعة، حيث وأكد اللواء خبير خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي بالإنابة، خلال المناسبة، أن علم الإمارات العربية المتحدة، هو رمز وحدتنا، وفخر أمتنا، التي قامت على أيدي الآباء المؤسسين، وعلى رأسهم المغفور له، بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم رحمه الله، اللذان بذلا الثمين والغالي لرفعة هذا الوطن الكبير وهو ما تترجمه كلمة عن يوم العلم في الامارات لكم مع كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    وأشاد اللواء حميد محمد الهديدي بالمبادرة الكريمة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مؤكداً أن توجيهات سموه تعد رسالة بالغة المعاني والدلالات لتعزيز قيم المواطنة في نفوس المواطنين، مشيراً إلى أن مشاركة شرطة الشارقة واحتفاءها بيوم العلم، يأتي تنفيذاً وامتثالاً لتوجيهات سموه التي من شأنها أن ترسخ قيم المواطنة الصالحة ونشر ثقافة الولاء الوطني، وقال العميد علي علوان النعيمي القائد العام لشرطة عجمان إن الفعالية تعبر عن نفسها، فهي تؤكد الوحدة والهوية الوطنية، مشيراً إلى أن راية الإمارات رمز تطور وازدهار لها ودليل على التلاحم والترابط الوطني بين القيادة الرشيدة والشعب على مدار 42 عاماً، مؤكداً أن هذا اليوم استبيان للمنجزات التي حققتها الدولة بناء على الأسس التي وضعها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بأهمية كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    وأكد العميد الشيخ سلطان النعيمي نائب القائد العام لشرطة عجمان أن تفاعل الجميع من مواطنين وأفراد وضباط ومديري الدوائر والقيادات في الدولة في المبادرة منذ الإعلان عنها تعبير صادق عن الحب والولاء الشديد لصاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى دولة الإمارات .

    وقام العميد راشد بن أحمد المعلا قائد عام شرطة أم القيوين بحضور العقيد جمال مصبح الغربي مدير عام الموارد والخدمات المساندة بالإنابة، والمقدم علي راشد هلال رئيس قسم الصيانة والخدمات العامة، والملازم أول ناصر علي بوعصيبه رئيس قسم الإعلام والعلاقات العامة بالإنابة وبمشاركة واسعة من قبل ضباط وموظفي القيادة، برفع العلم بالقيادة في استجابة لدعوة صادقة وهادفة إلى تعزيز ارتباطنا وولائنا للقيادة الرشيدة، وكذلك تعزيز حبنا وانتمائنا لدولتنا الفتية والفخر بها وبإنجازاتها التي يشهد لها العالم بأسره .

    وقال اللواء راشد ثاني المطروشي: إن العلم الوطني يخفق عالياً فوق رؤوس رجال الإطفاء والإنقاذ في جميع ميادين الخدمة ليبقى شامخاً، في مختلف الظروف، لأنه رمز لروح الاتحاد بيد كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    وشارك دفاع مدني عجمان في فعالية يوم العلم في مركز الجرف التابع للدفاع المدني بحضور الشيخ حميد بن عمار النعيمي والعميد صالح سعيد المطروشي وضباط صف الأفراد وجميع العاملين، وتأتي هذه المبادرة سيراً على نهج اتحاد البلاد والولاء والانتماء إليه ورفعة وعزة الوطن ليبقى علم الدولة شامخاً خفاقاً ونترك كلمة عن يوم العلم في الامارات تترجم الباقي، حيث وبنسق الحديث عن كلمة عن يوم العلم في الامارات كانت المصارف والأسواق المالية كذلك احتفلت بهذا الأمر حيث احتفالاً بيوم العَلَم الذي يصادف الثالث من شهر نوفمبر، ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله، رئاسة الدولة . وتجاوباً مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، حفظه الله، برفع علم دولة الإمارات العربية المتحدة كتعبير عن شموخ علم الدولة ورفعته في هذه المناسبة الغالية . أكد سوق أبوظبي للأوراق المالية إدارة وموظفين حرصهم على هذه المناسبة الغالية من خلال رفعه علم دولة الإمارات العربية المتحدة في داخل مبنى السوق وذلك في تمام الساعة الثانية عشرة ظهراً اليوم .

    وبِهَذه المُناسبة العظيمة، صرّح الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي راشد البلوشي: علم دولة الامارات هو الرمز الذي يدلّ عَلى كبرياء الدولة وكرامتها وهو ترجمة حقيقية لنضال مؤسسي الدولة الذين جاهدوا وعمَلوا بكل جدّ وحُب وإخلاص من أجل رفعة وطنهم وعلو شأنه وبذلوا في سبيل ذلك كل غال ونفيس وهُو ما يتكرر في كل غاية مع كلمة عن يوم العلم في الامارات.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ كلمة عن يوم العلم في الامارات:

    تعليقات الزوار

      اترك تعليقاً