حكم الشرب وقت الاذان في رمضان

حكم الشرب وقت الاذان في رمضان

جوجل بلس

محتويات

    يتساءل أحد الإخوة عبر موقع مَجلتك عن حكم الشرب وقت الاذان في رمضان، قائلاً في رمضان الماضي بعدما شَربت الماء وإذا بأذان الفجر يرفع والماء في جوفي، وأبتلعته دون إرادتي، أي أنني شربت الما والآذان يؤذن، فهل يَبطل صيامي؟ وما حكم شرب الماء وقت الاذان؟، قبل الإجابة على هذا السؤال نود أن نوضح أن كثير من الناس يَسهون في رمضان خلال الصيام بشرب الماء أو الأكل، وحالات شرب الما يكون الشخص قد يتجهز لصيام اليوم وإذا بأذان الفجر يؤذن وهو يشرب الماء، أو نَسي موعد الآذان وكان يأكل الطعام على السحور، ودخل عليه الأذان وهو على ذلك، أو رُبما قد يتهيأ للإنسان أن أذان المغرب قد رُفع، وباشر بكسر صيامه سواء بالشرب أو الأكل، ونتفق جميعا ًأن هذه الأمور كانت بسهو وعدم إدراك، في هذا المقال نسرد لكم حكم أحد الشيوخ والدعاة حول هذا الأمر.

    حكم الاكل والشرب اثناء اذان الفجر في رمضان

    يقول الشيخ الجليل إبن باز في حكم الاكل والشرب اثناء اذان الفجر في شهر رمضان إذا كان الصائم لا يعلم أن الأذان على الصبح، بل كما يؤذن الناس على التحري وعلى الساعة والتقويم، لا بأس أن يشرب وهو يؤذن أو يأكل لقمة في يده وهو يؤذن، لا بأس بهذا؛ لأن الأذان يخبر عن الصبح، مظنة الصبح، ليس براءي للصبح وإنما يخبر عن ما عرفه بالساعة أو بالتقويم، وقد يكون الصبح خرج وقد يكون ما خرج، والله جل وعلا إنما أوجب الإمساك بالتبين، فينبغي للمؤمن أن يحتاط وينتهي من سحوره قبل الفجر، قبل الأذان حتى لا يقع في شبهة، لكن لو قدر أنه أكل شيئاً يسيراً مع الأذان أو شرب حال الأذان، فالظاهر أنه لا حرج عليه في ذلك إذا كان لم يعلم أن الصبح قد طلع، نعم.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ حكم الشرب وقت الاذان في رمضان:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً