موضوع تعبير عن اهمية المدرسة

موضوع تعبير عن اهمية المدرسة

جوجل بلس

محتويات

    موضوع تعبير عن اهمية المدرسة، المدرسة هي التي يتلقى منها الطلبة بمختلف مراحلهم العلوم النافعة في حياتهم، حيث تحتوي المدرسة على عدة مراحل، وهي: المرحلة الابتدائية والمرحلة الإعدادية والمرحلة الثانوية، وتعد هذه المراحل مهمة وإجبارية لتجاوز الحياة المدرسية بجميع مراحلها، وللمدرسة عدة جوانب إيجابية على الطلاب والأهالي؛ وذلك لأن لها في تربية الطلاب أو( الأبناء ) النصيب الكبير في تعليمهم وثقيفهم على أسس التربية الصحيحة، وفيما يلي نذكر لكم فضائل المدرسة على الطلاب وذويهم وأهميتها للمجتمع .

    أهمية المدرسة للطلاب وأهاليهم

    1- تعمل المدرسة على مساعدة الأهل في تربية أبنائهم، حيث يكون الطالب في المدرسة لعدة ساعات بشكل يومي .
    2- تجعل المدرسة الطلاب يتحررون من الانطوائية، بحيث تحثهم على المشاركة والاحتكاك مع باقي الطلاب داخل المدرسة ومعلميها، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر .
    3- وأيضا للمدرسة دور كببير في اكتشاف القدرات الإبداعية والإبتكارية لدى الطلاب، والتي بدورها تعمل على تنميتها بمساعدة الأهالي .
    4- المدرسة تعد من أفضل الوسائل لتخلص من الروتين القاتل للطلاب المتواجدون في منازلهم بشكل يومي، لأنه قد يعرضهم للنشاطات تحفزهم على الحركة العقلية والجسدية او التي تجعل الطلاب يستغلون أوقاتهم بالشكل الصحيح .
    5- المدرسة من المؤسسات التي لها دور في مراعاة الفروق الفردية بين الطلبة سواء في التحصيل العلمي أو المستوى الاقتصادي، حيث تعد كل الطلبة على أنهم واحد دون تميز، على خلاف الدارس الخاصة والتي تقتصر في عملها على الأثرياء .
    6- كما وتقدم المدرسة لطلابها اختبارات او ( امتحانات )، بشكل سلسلة من منها على مدار الأشهر والعام الدراسي، حيث تجعلهم ممن له مسؤوليات وعليه تجاوزها ليستطيع التقدم بحاله إلى الأحسن .
    7- كما وتعمل المدرسة على جعل الطلاب ينظمون ساعتهم البيولوجية، وذلك من خلال تنظيم أوقات نومهم واستيقاظهم ولبسهم الملابس المدرسية وذهابهم وعودهم من المدرسة، وهكذا حتى يصبحوا منظمين في حياته اليومية .
    8- كما وللمدرسة نشاطات لامنهجية، والتي تساعد الطلاب على زيادة ثقافتهم بالبيئة المحيطة بهم، وتجعلهم متصلين مع مجتمعهم بما فيه مصلحة لهم، وأيضا تجعل الصداقة بين الطلاب قوية ومتينة وغير مقتصرة على العلم والتعلم، ومن الأمثلة على النشاطات اللامنهجية : الرحلات الثقافية والتعليمية لبعض المتاحف والمؤسسات التعليمية .

    أهمية المدرسة للمجتمع

    1- تقف المدرسة بين الطلاب والانحلال وبين تشغيلهم في سوق العمل المتعب والشاق .
    2- والتعلم في المدرسة يكون سهلاُ، حيث لا يوجد مشقة ولا تعب في البحث عن العلم والتعلم؛ إذ أن المدرسة توفره لجميع الطلاب بمختلف أعمارهم الدراسية، كما ويوجد معلين لإعطاء وتقديم العلم .
    3- كما وتوفر المدرسة وظائف لجميع الخريجين بمجال التعليم، والتي تضم عدد كبير منهم .
    4- تنمي المدرسة بين الطلاب تعاليم الدين من حيث ( احترام الكبير والعطف على الصغير )، إذ أن المدرسة تحتوي على فئات عمرية متفاوتة فمنهم الصغير ومنهم الكبير، فمع الاحتكاك فيما بينهم ومع وجود قوانين المدرسة الصارمة، تتولد فكرة الاحترام والعطف بين الطلاب .

    العناصر المشاركة بالمدرسة

    حيث توجد في المدرسة عناصر لا تنجح العملية التعلمية التعليمية إلا بهم، وهذه العناصر، هي :
    1- الطالب، حيث يعد أساس ومحور العملية التعليمية في المدارس، فمن غيره تصبح المدرسة بلا جدوى.
    2- المجتمع، إن لم تتوفر في المجتمع الأمن والأمان، فيصبح الطلاب والمدرسة لا وجود لهم؛ اذ يسعى كل أب إلى توفير الحماية لأبنائه وإبعاده عن الشارع والاحتكاك بالأخرين .
    3- البيئة التي يعيش فيها الطلاب .
    4- الإدارة المدرسية، من مدير ومعلمين أمين مكتبة وأزنه .

    وفي نهاية مقالي أقول أن المدرسة وطواقم العمل فيها يسعون للارتقاء بأبناء الشعب ومجتمعهم، وإبعادهم عما يسئ له، حيث تقدم العلوم النافعة التي لها دور كبير في تقدم الشعوب والحضارات على مر التاريخ، فواجب على كل أب وأم حث ودفع أبناءهم على العلم والتعلم في الصرح المدرسي؛ وذلك لما فيه فائدة لهم ولذويهم ولمجتمعهم، والله الموفق والمعين .

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ موضوع تعبير عن اهمية المدرسة:

    تعليقات الزوار

      اترك تعليقاً