كلمه عن عيد المعلم

كلمه عن عيد المعلم

جوجل بلس

محتويات

    كلمة عن عيد المعلم الذي خرّج الأجيال وعلّم الكثير من الأطفال والشباب، لذا يجبُ علينا تكريمه بكُل الأوقات، وبمُجرّد التفكر والتصوّر لهذا الدور الذي يقوم به المعلم نُدرك ضخامَته وعِظم المسؤوليّة التي تقع على كاهل المعلم، فالمُعلّم يشهد له التاريخ بالقداسة والرّفعة العالية، فهُو الأب الثاني الحنون الذي يُربّي الأجيال التي تقود المجتمع، وهُو الذي يتبنّى إنشاء جيل واعي وعاقِل ولديه أفكار تحمِيه من الجهل والإنجراف نحو الفسَاد والمتاهات، لذلك يجبُ عَلينا أن نحترم المعلم وأن نحترم جهوده ونشكره دائمًا، ومن مظاهر شكرنا هي كلمة عن عيد المعلم.

    كلمه عن عيد المعلم

    العالم جميعه يَحتفل بتكريم المُعلّمين سنويًا في الخامس من شهر أُكتوبر، وكانت بداية الاحتفال بالمُعلّم سنة 1994مـ، لهذا سنضعُ بَين أيديكم كلمة عن عيد المعلم وعبارات شكر وعرفان لجهود المعلمين الذين يُربّون الأجيال لقيادة الدول، ويمكن من هذه الكلمات ان تظهر القيمة الحقيقة التي كامنة بداخلنا للمعلمين .

    يَطيبُ لي في ذكرى يوم المعلم بأن أُسطّر كلمات شكر وتقدير وعرفان لكل معلم مخلص أمين يفني عمره في تعليم أبناء أمته ووطنه العلم النافع والمعرفة الجامعة ليزيل عنهم سَدَفُ الجهل ويبصرهم بنور العلم، مبتغيا رضى الله عزوجل، ممتثلا لأمره وأمر رسوله صلى الله عليه وسلم القائل: “تعلموا العلم فإن تعلُمه لله خشية، وطلبُه عباده، ومذاكرته تسبيح، والبحثُ عنه جهاد، وتعليمه لمن لا يعلمه صدقة”. صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

    أخي المعلم أختي المعلمة
    إخلاصكم وتفانيكم في تعليمكم يجعلكم مثالا يحتذى وهاديا يرتجى ويهتدى إذا احلولك ظلام الجهل وخيمت عروشه، وامتدت أيدي الناس تلتمس النور وتنشُدا الهدى، فليس لها بعد الله إلا العلم فهنيئا لكم هذه المكانة الرفيعة.
    فأنتم المورد العذب للكل ضامىء والمَوئل الآمن الذي يَحتضن كلَّ من أتعبته الحياة فصار حائرا في أمره، ومشَوَشا فكره. تردوا الشارد، وترشدوا الحائر، وتعَّلموا الجاهل. وتبثوا اليقين إلى قلب المرتاب بالدليل الساطع والبرهان الظاهر؛ لأنكم تعرفون مكمن الداء وتملكون بلسم الشفاء لكل مريض، وما العلم إلا ذاك.
    به تسود الحضارات وترقى، وتنتعش الحياة وتبقى، وبدونه تتخلف وتشقى، فهو إكسير الحياة
    ومجدها لمن ابتغاه وقصده، والحصن المنيع لمن تحصن به، والعزّ لمن طلبه لله وحده.
    قال أحد الحكماء: (تعلَّموا العِلم، فإنْ كنتُم سادةً فُقْتُم، أيْ تَفَوَّقْتُم، وإن كنتم وسطًا سُدْتُم، أيْ أصبحْتُم سادةً، وإن كنتم سُوقةً عِشْتُم، أيْ عِشْتُم بالعلم).
    فاللهم أخرجنا من ظلمات الجهل والوهم إلى نور العلم والفهم، ومن حول الشبهات إلى جنات القربات، اللهم اغننا بالعلم وزينا بالحلم وأكرمنا بالتقوى وجملنا بالعافية، ونسألك الإخلاص في القول والعمل والخلاص في الدنيا والآخرة.
    عن أبي هُريرةَ رَضيَ الله ُ قالَ قالَ رَسُولَ اللهِ صَلى اللهُ عليْه وسَلـَّمَ
    (إذَا مَاتَ ابنُ آدَمَ انقَطَعَ عمَلُهُ إلاَّ منْ ثَلاثٍ صَدَقَةٍ جَارِيَةٍ أو عِلْمٍ يُنْتَفَعُ بِهِ أووَلَدٍ صَالِحٍ يَدْعُو لَهُ)

    قالوا عن المعلم

    مكتبة مثقلة بالكتب لا تعادل مدرس واحد جيد.

    وقالوا أيضا: فن التدريس هو أن تعرف بأنه وإن كان مكانك في القسم أمام التلاميذ، ولكنك في الحقيقة خلفهم تدعمهم.
    وقالوا أيضا :التدريس هو أن تتعلم مرتين.

    وقالوا أيضا: التلميذ لا يأتي للمدرسة لأجلك، ولكنك أنت من تذهب إلى المدرسة لأجله.

    وقالوا أيضا: أهم ما يجب على المعلم فعله هو أن يؤجج رغبة التلميذ في التعلم أو على الأقل يبقيها.

    وقالوا أيضا: تأثير المعلم غير منقطع، لا أحد يستطيع التنبؤ متى سيظهر الأثر وإلى متى.

    وقالوا أيضا: حتى تستطيع رفع التلميذ الذي وقع على الأرض، عليك أن تنحني له وترفعه برفق، وإلا كيف ستصل إليه؟

    إن الدراسات والبحوث التي أجريت لتحديد الصفات الأساسية للمعلم الناجح قد توصلت إلى ضرورة أن يمتلك المعلم العديد من الصفات الشخصية والمهنية التي تؤهله للقيام بواجبه بفعالية، والتي تكون لها أثرها على ما يحمله تلاميذهم عنهم من تصورات وأفكار، وما تحدثه لديهم من انطباع عنهم وأن الصفات هي:

    “العدالة في المعاملة، الثقة بالنفس، الصبر، الفطنه، الإخلاص في العمل، واحترام شخصية التلميذ، تشجيع التلاميذ على المساهمة في النشاطات المدرسية، الاعتدال وعدم الإسراف في معاقبة التلاميذ، الأمانة، التفتح العقل، تفهم ظروف التلاميذ النفسية والاجتماعية، التكيف مع الاحتياجات المتغيرة للعملية التعليمية والتربوية والعمل الإنساني”.

    دمتم لرسالة العلم حملتها والذائدين عنها في كل محفل وساحة بل ولحظة وساعة

    كلمات عن يوم المعلم

    كلمَات جميلة ورائعة تُبيّن الاحترام الذي يكمُن داخل الإنسان تجاه مُعلّمه الذي ربّاه وجعله من الشباب الواعين الذين أصبحوا درعًا للوطن العربي.

    • فأنت وحدك من جعلتنا متفائلين في هذه الحياة.. أنت وحدك من زرعت الأمل في نفوسنا النائمة.. أنت وحدك من جعلت شعارنا عش ليومك وأنسى مامضى وماقد يأتي أنت وحدك كنت لنا أملاً وملجاً عند الحزن.
    • الأستاذة الفاضلة.. للنجاحات أناس يقدرون معناه، وللإبداع أناس يحصدونه، لذا نقدّر جهودك المضنية، فأنت أهل للشكر والتقدير.فوجب علينا تقديرك.. فلك منا كل الثناء والتقدير.
    • الغالية/ الأستاذة.. شموع كثيرة تحترق.. لتنير دروب الآخرين عطاء وآمالاً.. وتضحيات شتى تنثر من أجل الوصول للأسمى.. ومعك حققنا كل معاني الجمال في الزهراء الغالية.
    • إلى معلمتي التي تكون قوية في كل مواجهه تواجهها مع أي طالبة لا تستحق كلمة من هذه المعلمة.. التي تهتم بتقديم الدرس وشرحه على أكمل وجه.
    • ساحتفظ بكل الذكريات معك.. فلقد كانت من أجمل ذكرياتي.. وأجمل مغامراتي.. كلامك الرائع الذي كنت ترددينه وتقولينه لنا.. لن أنساه مادمت حية.
    • من ربوع زهرائنا الغالية.. نرسل أشعة من النور، لتخترق جدار التميز والإبداع أشعة لامعة، نرسلها لصاحبة التميز والعطاء.. للفاضلة الأستاذة.. لك منا كل معاني الحب والتقدير، والذي يساوي حجم عطاؤك اللامحدود.
    • معلمتي.. اعذريني ان خانني التعبير.. فاعلمي أنني لم اكتب لاحد بهذه المشاعر الصادقة النابعة من القلب.
    • أنا الآن أفتخر بأنك درستني يوماً ما.. أنا الآن سأخرج من مدرستي وأنا مرفوعة الرأس بأنك أنت من علمتني.
    • معلمتي الحبيبة.. مهما كانت المسافات بعيدة.. فصورتك ساكنة في قلبي.. وعقلي لن تخرج منهما.. مهما الأيام كانت قاسية علينا وأبعدتنا عن بعضنا.. فأنت بلسم لجروحي وان كنت بعيدة.. أنت نجمتي المضيئة دائماً وإن كنت بعيدة عني.
    • لذا.. آخر كلماتي.. معلمتي ستظلين دائماً معلمتي التي أحبها ولن أنسى ما فعلته من أجلي.
    • إلى من جعلتني أحب هذه اللغة بجميع مصاعبها وجعلتني أحب أن أتعلمها بجميع تفاصيلها.
    • إلى من أصفها بأقرب معلمة إلى قلبي فلن أنسى فضلها أبداً علي.
    • الى تلك المعلمة التي اتمنى لو كانت تدرّس في جميع مراحل الدراسة.
    • أستاذتنا الفاضلة.. لك منا كل الثناء والتقدير، بعدد قطرات المطر، وألوان الزهر، وشذى العطر، على جهودك الثمينة والقيمة، من أجل الرقي بمسيرة مدرستنا الغالية.
    • جميل أن يضع الإنسان هدفا في حياته.. والأجمل أن يثمر هذا الهدف طموحاً يساوي طموحك.. لذا تستحقين منا كل عبارات الشكر، بعدد ألوان الزهر، وقطرات المطر.
    • معلمتي.. لقد فرضتي نفسك وشخصيتك واحترامك على كل من حولك حيث احبوك واحترموك.
    • إلى معلمتي التي ينتابني الحزن عندما أذكر أنني سافارق هذه المدرسة وتكون هي من بين معلماتها.
    • وقفه قبل النهاية: امنحينني الذكرى الصادقة وأطيب الدعوات وسأختزن لك داخل قلبي الحب والوفاء والإخلاص.
    • معلمتي الغالية.. مهما ابعدتنا المسافات.. ومهما أبعدتنا الأيام.. سيظل حبك ساكناً في قلبي.. ممسكاً بكل مشاعري.
    • إليك يا معلمتي يامن ملىء قلبك الدفء والحنان وابهجتي قلبي بحبك وعطفك فيالها من أيام قضيتها برفقتك وكأنها وقفة مع لحظات العمر التي اسعد بها في كل ثانية ودقيقة فلم أكن أرغب بأن تكون هذه الأيام مجرد ذكرى تنتطوي من مخيلتي أقلبها كلما اذابتني المراجع واعتصرتني الأحزان.. فوداعاً يا من اصبحت لي حلما تبلله ذخات المطر وانشودة في سماء الحب وعزيزة يعز علي بعدها وفراقها.
    • إلى معلمتي الغالية.. إلى من أحمل لها أصدق المشاعر والأحاسيس الرائعة بداخلي.
    • عبارات الشكر لتخجل منك.. لأنك أكبر منها.. فأنت من حوّلت الفشل إلى نجاح باهر، يعلو في القمم.. غاليتنا نشكر جهدك، ونقيّم عملك.. فأنت أهل للتميز.
    • منك تعلمنا.. أن للنجاح أسرار.. ومنك تعلمنا أن المستحيل يتحقق بثانويتنا.. ومنك تعلمنا أن الأفكار الملهمة تحتاج إلى من يغرسها بعقول طالباتنا.. فلك الشكر على جهودك القيمة.

    عبارات عن يوم المعلم

    أروع العبارات التي تظهر مدى الحب والإحترام للمُعلّمين في حياتنا، الذين لهُم الفضل في نمونا وتعليمِنا العلم الصحيح الذي جعلنا من شِباب هذه الأمة وقياداها، والذين جعلوا لنا بصمة في هذه البلاد.

    • إلى من أحسد من تدرسهم وتكون من بينهم.
    • وإن ابتسمت لك فاعرفي ان الدنيا ابتسمت لك.
    • حنانك ابهرني.. كلماتك الصادقة جعلتني احبك اكثر فأكثر.
    • إلى من أصفها بأقرب معلمة إلى قلبي فلن أنسى فضلها أبداً علي.
    • الى تلك المعلمة التي اتمنى لو كانت تدرّس في جميع مراحل الدراسة.
    • إلى معلمتي التي ترفع وسام الأخلاق الحسنة والصفات الحميدة على صدرها.
    • إلى معلمتي الغالية.. إلى من أحمل لها أصدق المشاعر والأحاسيس الرائعة بداخلي.
    • إلى معلمتي الرائعة المتميزة فإن رفعت صوتها فاعرفي انها تعاتبك وتريد صالحك.
    • لذا.. آخر كلماتي.. معلمتي ستظلين دائماً معلمتي التي أحبها ولن أنسى ما فعلته من أجلي.
    • إلى من جعلتني أحب هذه اللغة بجميع مصاعبها وجعلتني أحب أن أتعلمها بجميع تفاصيلها.
    • معلمتي.. لقد فرضتي نفسك وشخصيتك واحترامك على كل من حولك حيث احبوك واحترموك.
    • إلى معلمتي التي ينتابني الحزن عندما أذكر أنني سافارق هذه المدرسة وتكون هي من بين معلماتها.
    • إلى المعلمة التي اتمنى ان لا أقلل من حقها فإن أطلت في الحديث عنها فلن أوفيها حقها الكبير علينا.
    • إلى من كانت تهمها أخلاق الطالبة أكثر من تفوقها إلى من تسدي النصائح التي نستفيد منها في حياتنا.
    • إلى معلمتي ذات القلب الأبيض المليء بالود.. وذلك يبين بالتصرفات والنصائح والتوجيهات الصائبة.
    • معلمتي.. اعذريني ان خانني التعبير.. فاعلمي أنني لم اكتب لاحد بهذه المشاعر الصادقة النابعة من القلب.
    • أنا الآن أفتخر بأنك درستني يوماً ما.. أنا الآن سأخرج من مدرستي وأنا مرفوعة الرأس بأنك أنت من علمتني.
    • إلى من أكدت لنا أن المعلمة ليست لإعطاء الدرس فقط بل لتربية جيل مشرّف وذلك لإقتداءً بتصرفاتها المشرّفة.
    • وقفه قبل النهاية: امنحينني الذكرى الصادقة وأطيب الدعوات وسأختزن لك داخل قلبي الحب والوفاء والإخلاص.
    • معلمتي الغالية.. مهما ابعدتنا المسافات.. ومهما أبعدتنا الأيام.. سيظل حبك ساكناً في قلبي.. ممسكاً بكل مشاعري.
    • اليوم فقط عرفت مدى محبتك لي.. عرفت ماذا أعني بالنسبة لك.. اليوم فقط.. فهمت ماذا يعني أن اكون طالبة لديك أنت.
    • غاليتنا.. لك صدى في جنبات ثانويتنا.. وآمالك العظيمة صنعت المعجزات.. وزرعت بذوراً بشتى الألوان.. فلك الشكر على هذه المسيرة القيّمة.
    • ما أجمل العيش بين أناس احتضنوا العلم، وعشقوا الحياة.. وتغلبوا على مصاعب العلم.. لك معلمتنا الغالية.. كل تقديرنا على جهودك المضنية.
    • إلى معلمتي التي تكون قوية في كل مواجهه تواجهها مع أي طالبة لا تستحق كلمة من هذه المعلمة.. التي تهتم بتقديم الدرس وشرحه على أكمل وجه.
    • ساحتفظ بكل الذكريات معك.. فلقد كانت من أجمل ذكرياتي.. وأجمل مغامراتي.. كلامك الرائع الذي كنت ترددينه وتقولينه لنا.. لن أنساه مادمت حية.
    • معلمتي.. مهما قلت من كلمات لن أوفيك حقك.. فأنت من جعلتني أعيش هذه الدنيا بسعادة غامرة.. ومن جعلتني أفكر دائماً بأنني فتاة بسيطة أمامك أنت.
    • عبارات الشكر لتخجل منك.. لأنك أكبر منها.. فأنت من حوّلت الفشل إلى نجاح باهر، يعلو في القمم.. غاليتنا نشكر جهدك، ونقيّم عملك.. فأنت أهل للتميز.
    • الأستاذة الفاضلة.. روحك المرحة.. وصفاء قلبك.. وعطاؤك القيّم.. هو عنوان إبداعك.. فلك كل معاني المديح.. بعدد قصائد الشعراء، وبمختلف بحورهم وأوزانهم.
    • أستاذتنا الفاضلة.. لك منا كل الثناء والتقدير، بعدد قطرات المطر، وألوان الزهر، وشذى العطر، على جهودك الثمينة والقيمة، من أجل الرقي بمسيرة مدرستنا الغالية.
    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ كلمه عن عيد المعلم:

    تعليقات الزوار

      اترك تعليقاً