بحث عن الكتابة الوظيفية

بحث عن الكتابة الوظيفية

جوجل بلس

محتويات

    بحث عن الكتابة الوظيفية كامل العناصر، فالكِتابة بِمفهومِها العام هي الرّسم بِالقلم على الوَرق وتجميع الاحرف بِبعضُها البعض مُكوِّنُه كلِمات وجمل مُفيدة ، يستطيع الانسان قرائتها بِشكل مُنظّم ومُترابِط ، ولكِنّنا سنسلط الضّوْء على ما هي الكِتابة الوَظيفيّة وما هي الاسس المبنيّة عليها ، وسنتعرّف على انواعها ايضا . ان الكِتابة الوَظيفة اُحد اشكال الكِتابة الّتي تُفيد بِتوْجيه خِطاب مُعيّن تُجاه قضيّة او امر مُعيّن للاخرين او المعنيّين ، بِداخِل عمل ما ، ويَتِمّ كِتابُه هذا النّوْع مِن الكِتابات لِقضاء بعض مِن الاِحتياجات الانسان وترابُطهُم بِبعضُهُم البعض ، ويَتِمّ مِن خِلالها تنظيم سيْر عملِهُم وشُؤونهُم . ومِن الاسس الهامة التى تُنبني عليها الكِتابة الوَظيفيّة انها تكون مُدعّمة بِالصّور الموَضِّحة لِلموْضوع ، وتُمحوِر الافكار الاساسية المرجوّ ايصالها للاخرين والمعنيّين ، واعادة تكرار الافكار اثناء الكِتابة تذكيرا بِها ولِمُدى اهميتها ، فالكِتابة الوَظيفيّة تُمثِّل توْضيح غرضا في الحياة له اهمية كبيرة علينا ، وهي مِن المعروف عنها أنّها كِتابة مُتّصِلِه مع مُتطلّبات الحياة ، ومِن اشكالها البرقيّات ، والتّقارير ، والخِطابات الرّسميّة . وهُناك فرق شاسِع بيْن الكِتابة الوَظيفيّة والكِتابة الابداعيّة بِشكل كبير فكِلاهُما يُمثِّل قيمة مُختلِفة عن الاخر ، وبِالهدف ايضا ، كما يعرُف عن الكِتابة الابداعيّة انها اُحد اشكال الكِتابة الّتي تخرُج مِن المشاعِر الكامِنة في العقل الباطِن للانسان ، وتحتاج اجواء هادِئُه عِند كِتابتِها ، كوْنُها تحقُّق اِسمي معاني المُتعة ، فذلِك يُبرهِن ان الكِتابة الوظيفية والابداعيّة مُختلِفتانِ عن بعضُهُم البعض . وتعتمِد الكِتابة الوَظيفيّة على الحقائِق والبراهين ، وسُهولة العِبارات ، وان يتضمّن على مُصطلحات عِلميّة ، والدِّقّة في معاني الكلِمات ، فكُلّ هذِه الامور السّابِقة تُساهِم في نجاح الكِتابة الوَظيفيّة ، وكما تُحُدِّثنا سابِقا بِأنّ التّقارير اِهد اِهم اشكال الكِتابة الوَظيفيّة كوْنُه يتضمّن كمّيّة كبيرة مِن المعلومات الدّقيقة والصّحيحة ، حوْل قضيّة مُلتزِما فيه كاتِبه بِالوُضوح والامانة والصِّدق ، مبتعدا ويَبتعِد عن الالفاظ المُعقّدة .

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ بحث عن الكتابة الوظيفية:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً